حكومة هنية تؤكد عزمها على منع "الصلوات السياسية"

منشور 09 تشرين الأوّل / أكتوبر 2007 - 06:56

اعلنت وزارة الداخلية التابعة للحكومة الفلسطينية المقالة برئاسة اسماعيل هنية الثلاثاء انها ستقوم بمنع "الصلوات السياسية" وذلك اثر دعوة حركة فتح الى اقامة صلاة العيد في الساحات العامة في قطاع غزة.

وشدد ايهاب الغصين الناطق باسم وزارة الداخلية في بيان على "منع الصلوات السياسية منعا باتا" مشيرا الى ان "هناك اجراءات قانونية على الجميع التزامها ولا بد من اي جهة كانت ان تأخذ تصريح من وزارة الداخلية والا ستعرض تجمعها للفض بالاضافة لمساءلة المسؤولين عن التجمع".

واوضح ان "قرار الحكومة الفلسطينية بمنع الصلوات السياسية سيتم تطبيقه وان كانت الصلاة التي تدعو لها حركة فتح اول ايام العيد تهدف الى الفوضى والشغب فانها ممنوعة ومرفوضة وسيتم منع المشاركين من التجمع ومحاسبة المسؤولين عنها".

وكانت حركة فتح ومنظمة التحرير الفلسطينية دعت الى اداء صلاة عيد الفطر في الساحات العامة في قطاع غزة.

وكان 20 فلسطينيا جرحوا بالرصاص لدى قيام القوة التنفيذية التابعة لحركة حماس بتفريق المصلين لمنعهم من اداء صلاة الجمعة في باحات عامة في انحاء مختلفة من قطاع غزة تلبية لدعوة من حركة فتح في السابع من ايلول/سبتمبر.


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك