حماس تشن حملة اعتقالات في صفوف نشطاء فتح

منشور 13 تِشْرِين الثَّانِي / نوفمبر 2007 - 03:20
قال مسؤولون يوم الثلاثاء ان حركة المقاومة الاسلامية (حماس) اعتقلت عشرات من أنصار حركة فتح بعد تجمع لاحياء ذكرى الرئيس الفلسطيني الراحل ياسر عرفات يوم الانين والذي اجتذب أكثر من 200 ألف وانتهى باطلاق للنيران وسقوط سبعة قتلى.

وتدفق أنصار فتح التابعة للرئيس الفلسطيني محمود عباس على ميدان في غزة يوم الاثنين لاحياء الذكرى الثالثة لعرفات في أكبر تجمع تنظمه حركة فتح في غزة منذ أن سيطرت عليها حماس في أعقاب اقتتال داخلي بين الفصيلين في يونيو حزيران.

وصرح اسلام شهوان المتحدث باسم القوة التنفيذية التابعة لحماس بأن القوة احتجزت نحو 50 من أعضاء فتح منذ أحداث الاثنين.

وحملهم شهوان مسؤولية تخطيط وتنظيم تجمع الاثنين وقال انه يشتبه انهم مسؤولون عن الفوضى التي حدثت.

وقال حازم ابو شنب مسؤول فتح ان قوات الامن التابعة لحماس اعتقلت 400 من اعضاء فتح وانه طلب من عشرات الحضور الى مراكز الشرطة لاستجوابهم.

وحدثت فوضى في الاجتماع الحاشد النادر لفتح يوم الاثنين بعد أن أطلقت نيران. وقال الدكتور معاوية حسنين مدير أجهزة الطواريء الطبية في غزة ان سبعة أشخاص قتلوا جميعهم مدنيون. وأضاف أن 80 شخصا من بينهم العديد من رجال الامن التابعين لحماس اصيبوا. ودفن غالبية القتلى يوم الاثنين.

واتهم مسؤولون من فتح قوات حماس باطلاق النيران من الجامعة الاسلامية القريبة. وقالت حماس ان رجالها تعرضوا لاطلاق نيران من مسلحي فتح وانهم ردوا النيران.

ويرفض عباس الذي يعد لمؤتمر يعقد برعاية أمريكية مع اسرائيل في وقت لاحق من هذا الشهر حول اقامة الدولة الفلسطينية اجراء أي حوار جديد مع حماس لحين تخليها عن السيطرة على قطاع غزة.

وقال عباس ان الشعب الفلسطيني نزل الى شوارع غزة ليعبر عن رفض العالم كله للحركة الانفصالية التي قامت "بانقلاب".

وقارن عباس الذي اقال الحكومة التي كانت تقودها حماس وشكل حكومة لتسيير الاعمال في الضفة الغربية أفعال حماس "بجرائم المحتل الاسرائيلي."

وتعهد "بمواصلة النضال والصمود" في وجه الاحتلال والانفصاليين حتى يحقق الشعب الفلسطيني الوحدة والاستقلال الوطني ويقيم الدولة الفلسطينية و"عاصمتها القدس الشرقية."


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك