حواتمة: نجاح حوار القاهرة مرهون بتشكيل اللجنة القيادية العليا

منشور 14 كانون الأوّل / ديسمبر 2011 - 08:49
الأمين العام للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين‏ الدكتور نايف حواتم
الأمين العام للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين‏ الدكتور نايف حواتم

أكد الأمين العام للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين‏ الدكتور نايف حواتمة أن عقد اجتماعات الحوار الوطني الفلسطيني الشامل المقرر بدؤها في القاهرة في ‏22‏ كانون الأول (ديسمبر) الحالي مرهون بنجاح اللقاء الذي سيعقده قادة الفصائل الفلسطينية يومي 20 و21 لتشكيل اللجنة القيادية العليا المؤقتة المنوط بها اجراء هذا الحوار.

ونقلت صحيفة "الأهرام" المصرية عن حواتمة القول إن تشكيل تلك اللجنة وتحديد آليات عملها يحتل أولوية قصوي لأنها هي التي ستكون مكلفة بوضع برامج تنفيذية لاتفاق المصالحة الذي وقعته الفصائل الفلسطينية برعاية مصر في الرابع من أيار (مايو) الماضي، ولكنه لم يدخل حيز التنفيذ حتى الآن.

وأوضح الأمين العام للجبهة الديمقراطية أنه طبقا للاتفاق فإن اللجنة القيادية العليا التي ستعقد اجتماعها الأول لاختيار هياكلها ستضم الأمناء العامين للفصائل الفلسطينية وأعضاء اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية ورئيس المجلس الوطني الفلسطيني، علاوة على أربع شخصيات مستقلة.

وأعرب حواتمة عن أمله في أن يتم تشكيل اللجنة حسب المتفق عليه وإلا فإن فشل الاجتماع الخاص بتشكيلها سيؤدي بدوره إلى عدم البدء في الحوار الوطني الشامل.

وأشار إلى أنه في حالة نجاح تشكيل اللجنة فإنها ستبدأ علي الفور في رسم مستقبل العمل السياسي الفلسطيني بداية بوضع جداول وآليات لتنفيذ اتفاقية المصالحة ومنها وضع جداول لإجراء الانتخابات التشريعية بالضفة وغزة وانتخابات المجلس الوطني في الداخل والخارج علاوة على وضع أسس جديدة لعملية السلام والمفاوضات مع الجانب الإسرائيلي.

وقال إن من أولويات عمل اللجنة الاتفاق على أسس العودة الي الأمم المتحدة ومجلس الأمن الدولي والتنظيمات الـ15 الأخرى التابعة للمنظمة الدولية للحصول علي الاعتراف الرسمي بالدولة الفلسطينية علي حدود الرابع من حزيران (يونيو) 1967 وعاصمتها القدس الشرقية وحق اللاجئين في العودة.

وأوضح أن الاتفاق علي جداول الانتخاب وآلياتها لن يقتصر علي المجلس التشريعي والمجلس الوطني ولكنه سيمتد لجميع الأطر والتنظيمات ومنها الانتخابات البلدية والنقابية على أن تجرى الانتخابات بنظام القوائم والتمثيل النسبي الكامل.


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك