خطف دبلوماسي مصري ..خاطفو الرهائن يهددون بقتلهم بعد 48 ساعة والشركة الكويتية ترفض الخضوع

منشور 23 تمّوز / يوليو 2004 - 02:00

اقدم مجهولون على خطف دبلوماسي مصري في بغداد فيما هدد خاطفو الرهائن السبعة بقتل الرهائن بعد 48 ساعة اذا لم تنسحب الشركة من العراق وقد رفضت الشركة هذه المطالب واكدت انها تتفاوض لطلاق سراح المخطوفين.  

افاد تلفزيون العربية ان السفارة المصرية في بغداد اعلنت ان مجهولين قاموا بخطف دبلوماسي من طاقم السفارة في بغداد. 

وقال تلفزيون الجزيرة ان الجماعة التي تطلق على نفسها كتائب اسد الله انها قالت ان الخطف رد على تصريحات لرئيس الوزراء  

المصري احمد نظيف بأن مصر مستعدة لتقديم خبرتها الامنية للحكومة العراقية المؤقتة. 

وافاد التلفزيون ان الدبلوماسي المخطوف يدعى محمد ممدوح قطب. وعرضت القناة التلفزيونية شريط فيديو قالت ان الجماعة ارسلته اليها. 

واضافت ان الرهينة قال في الشريط ان السفارة المصرية لا تتعاون مع القوات الاميركية. 

اكدت السفارة المصرية في بغداد اليوم الجمعة ان احد دبلوماسييها يحتجز رهينة، وذلك بعد ان ظهرت صورته في شريط بثته قناة الجزيرة القطرية ويحيط به عدد من المسلحين 

 

وقال السكرتير الاول في السفارة المصرية بدر الدين الدسوقي لوكالة فرانس برس "نعم نعم، انه هو"، في اشارة الى محمد ممدوح حلمي قطب الذي ياتي في الترتيب الثالث في السفارة المصرية في بغداد. الا ان الدسوقي لم يكشف عن مزيد من التفاصيل حول ظروف اختطاف الدبلوماسي.  

 

وقبل دقائق من تاكيد السفارة بثت قناة الجزيرة القطرية صورا ظهر فيها قطب جالسا امام ستة رجال مسلحين يخفون وجوههم باقنعة ويرتدون الزي الاسود من قمة رأسهم حتى اخمص اقدامهم ويضعون حول جباههم عصابات بيضاء. 

 

وجاء اختطاف قطب على يد مجموعة تطلق على نفسها اسم "كتائب اسد الله" وذلك "ردا على عرض رئيس وزراء بلاد احمد نظيف تقديم خبرات بلاده الامنية للعراق" في اشارة الى رئيس الحكومة المصرية، طبقا لما قال الخاطفون في الشريط. 

 

وقالت الجزيرة ان قطب تحدث في الشريط قائلا ان "خاطفيه يعاملونه معاملة حسنة" موضحا ان السفارة المصرية "لا تتعامل مع القوات التي تقودها الولايات المتحدة بل تقوم فقط بمساعدة العراقيين في اعادة الاعمار".  

الى ذلك، قال تلفزيون الجزيرة ان جماعة في العراق هددت بقطع رؤوس سبعة واعلنت مهلة جديدة مدتها 48 ساعة للشركة الكويتية التي يعملون لحسابها الجمعة وطالبت بالافراج عن محتجزين عراقيين في السجون الكويتية والاميركية. 

واضافت الجزيرة مشيرة الى انها تلقت شريط فيديو من الجماعة ان الخاطفين امهلوا  

الشركة الكويتية 48 ساعة لتلبية مطالبهم من اجل اطلاق سراح الرهائن. 

وقالت الجزيرة انهم قالوا انه يتعين على الشركة الكويتية ان تدفع تعويضا الى اسر القتلى  

في الفلوجة كما يتعين الافراج عن عراقيين محتجزين في السجون الكويتية والاميركية. 

وقالت الشركة انها تجري محادثات من اجل اطلاق سراح سبعة من موظفيها هدد خاطفوهم العراقيون بقطع رؤوسهم ولكنها لن تلبي طلب الخاطفين بمغادرة العراق. 

وقال سعيد دشتي رئيس شركة رابطة الكويت والخليج للنقل لرويترز "لن نسحب العمليات من 

العراق. شركتنا ستستمر لكن هناك مفاوضات على مستويات عليا بمشاركة دبلوماسية وامنية. هناك مفاوضات مع خاطفين لتسوية المسألة." 

وفي تطور على صلة بقضية خطف الرهائن في العراق، قال مسؤولون اميركيون الجمعة ان السفير الامريكي لدى الفلبين عاد الى بلاده لاجراء مشاورات ستشمل سحب مانيلا لقواتها من العراق لانقاذ حياة رهينة فلبيني. 

واضاف المسؤولون الذين طلبوا عدم نشر اسمائهم انه لم يتم استدعاء السفير فرانسيس ريكياردون رسميا في مناورة دبلوماسية كان من شانها الاشارة الى استياء امريكي قوي واوضحوا انه سيعود الى مانيلا بعد محادثاته. 

وقال احد المسؤولين الاميركيين "انه هنا من اجل مشاورات..." وردا على سؤال بشان ما اذا كان سيتم التعرض لانسحاب الفلبين من العراق في محادثاته اجاب المسؤول قائلا  

"بالطبع". 

وابدى مسؤولون اميركيون مرارا غضبا ازاء قرار الفلبين بالانسحاب من العراق قائلين انه يعطي المسلحين العراقيين دافعا لاسر مزيد من الرهائن. 

وانضمت الفلبين الى اسبانيا وجمهورية الدومنيكان ونيكاراجوا وهندوراس باعتبارها دولا انسحبت مما كان في السابق تحالفا يضم 34 دولة بقيادة الولايات المتحدة في العراق. 

وقال وزير الخارجية الاميركي كولن باول يوم الخميس "اعمال حكومة الفلبين خيبت امالنا بشدة. سعدنا لعودة الرجل الفلبيني سالما الا انني اعتقد ان ثمنا غاليا جدا دفع مقابل الموقف السياسي الذي... اتخذته الحكومة." 

وردا على سؤال بشان ما اذا كان اشارته الى "ثمن باهظ" تعني ان العلاقة مع الفلبين قد تضررت قال باول للصحفيين "اشير الى انه احباط جدي لنا ان تشعر حكومة الفلبين انها مضطرة لاتخاذ هذا الاجراء لان الخاطفين كوفئوا فعليا على الخطف." –(الوبابة)—(مصادر متعددة)

مواضيع ممكن أن تعجبك