دول الخليج تكثف دورياتها البحرية في ظل تصاعد التوتر مع ايران

منشور 19 أيّار / مايو 2019 - 03:48
قبل استهداف الناقلات بيومين تعرضت محطتان لضخ النفط في السعودية لهجمات بطائرات مسيرة

ذكر الأسطول الأمريكي الخامس الأحد أن دول مجلس التعاون الخليجي بدأت "دوريات أمنية مكثفة" في المياه الدولية بالخليج العربي السبت.

وجاء في بيان للأسطول الذي مقره البحرين على موقع فيسبوك أن دول المجلس "تزيد على نحو خاص الاتصالات والتنسيق مع بعضها البعض لدعم التعاون البحري الإقليمي والعمليات الأمنية البحرية بالخليج العربي".

وكانت أربع سفن من بينها ناقلتا نفط سعوديتان تعرضت اخيرا للتخريب قبالة ساحل دولة الإمارات.

ولم تحمل الإمارات مسؤولية عمليات تخريب الناقلات لأي طرف في انتظار ما يتوصل إليه التحقيق. ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن تلك العمليات لكن مصدرين حكوميين أمريكيين قالا الأسبوع الماضي إن المسؤولين الأمريكيين يعتقدون أن إيران شجعت جماعة الحوثي المتمردة في اليمن أو فصائل شيعية مقرها العراق على تنفيذها.

وتنفي إيران وقوفها وراء هذه الهجمات التي تأتي مع تزايد التوترات بين واشنطن وطهران بسبب العقوبات والوجود العسكري الأمريكي في المنطقة مما أثار مخاوف من احتمال نشوب صراع أمريكي إيراني.

وقبل استهداف الناقلات بيومين تعرضت محطتان لضخ النفط في السعودية لهجمات بطائرات مسيرة.

واتهمت الرياض طهران بإصدار أوامر بشن هذه الهجمات والتي أعلنت حركة الحوثي المتحالفة مع إيران مسؤوليتها عنها. 

ويقاتل الحوثيون تحالفا عسكريا تقوده السعودية في اليمن منذ عام 2015.

وقالت السعودية يوم الأحد إنها تريد تجنب نشوب حرب في المنطقة لكنها مستعدة للرد بكل قوة وذلك بعد هجمات نفذت الأسبوع الماضي على أصول نفطية سعودية وإن الكرة الآن في ملعب إيران.

وقال عادل الجبير وزير الدولة السعودي للشؤون الخارجية في مؤتمر صحفي ‭‭‭‭‭"‬‬‬‬‬المملكة العربية السعودية لا تريد حربا في المنطقة ولا تسعى لذلك."وستفعل ما في وسعها لمنع قيام هذه الحرب وفي الوقت ذاته تؤكد أنه في حال اختيار الطرف الآخر الحرب فإن المملكة سترد على ذلك بكل قوة وحزم وستدافع عن نفسها ومصالحها".

ودعا العاهل السعودي الملك سلمان زعماء دول الخليج والدول العربية إلى عقد قمتين طارئتين في مكة في 30 مايو أيار لبحث تداعيات الهجمات.

وقالت وزارة الخارجية الإماراتية في بيان "الظروف الدقيقة الحالية تتطلب موقفا خليجيا وعربيا موحدا في ظل التحديات والأخطار المحيطة".

وفي مؤشر على تصاعد التوتر في المنطقة قامت شركة إكسون موبيل بإجلاء موظفيها الأجانب من حقل نفطي في العراق.

كما حذرت البحرين مواطنيها يوم السبت من السفر للعراق وإيران وطلبت ممن هم هناك بالفعل العودة على الفور.

وأصدرت إدارة الطيران الاتحادية الأمريكية تحذيرا للخطوط الجوية التجارية في الولايات المتحدة تنصح فيه بتوخي الحذر أثناء تحليق الطائرات فوق مياه الخليج وخليج عمان.
 


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك