رئيس إندونيسيا يعين منافسه في الانتخابات وزيرا للدفاع

منشور 23 تشرين الأوّل / أكتوبر 2019 - 07:51
جوكو تغلب على برابوو سوبيانتو، وهو جنرال سابق، لديه سجل غير جيد على صعيد حقوق الإنسان
جوكو تغلب على برابوو سوبيانتو، وهو جنرال سابق، لديه سجل غير جيد على صعيد حقوق الإنسان

عين رئيس إندونيسيا، جوكو ويدودو الأربعاء منافسه في الانتخابات، وزيرا للدفاع، فيما كشف النقاب عن حكومته لولاية ثانية مدتها خمس سنوات.

وكان جوكو قد تغلب على برابوو سوبيانتو، وهو جنرال سابق، لديه سجل غير جيد على صعيد حقوق الإنسان، في الانتخابات الرئاسية التي جرت في نيسان/ إبريل الماضي بعد حملة انتخابية شرسة.

وقال جوكو إنه عين برابوو في المنصب نظرا لأنه “يعرف الكثير عن الدفاع أكثر مما أعرفه”.

وتابع جوكو أن ايريك طاهر، وهو رئيس سابق لنادي “انتر ميلان” الإيطالي المشهور سيرأس وزارة المشروعات المملوكة للدولة.

وسيكون نديم مكارم، مؤسس تطبيق “جوجيك” لسيارات الأجرة المحلي في البلاد وزيرا للتعليم والثقافة.

وكان قد تم تنصيب جوكو يوم الأحد الماضي رئيسا للبلاد لولاية ثانية بعد انتخابات مثيرة للخلافات في 17 نيسان/ إبريل الماضي.

ويقول نشطاء حقوقيون إن ضم جوكو لبرابوو، زعيم حزب “جيريندرا” المعارض الرئيسي لجوكو خلال ولايته الرئاسية الأولى، أظهر أنه ليس جادا بشأن تسوية قضايا متعلقة بانتهاكات سابقة لحقوق الإنسان.

وتم تعيين سياسي آخر من حزب “جيريندرا” وهو إيدهي برابوو

وزيرا للثروة السمكية والبحرية.

ويقول منتقدون أيضا إن الائتلاف الضخم يمكن أن يقوض مراقبة عمل الحكومة ويخل بالموازين، حيث أن سيكون هناك حزبان صغيران فقط في معسكر المعارضة.

وكان برابوو قد تم طرده من الجيش في عام 1998، بعد أن وجهت اتهامات له بالمسؤولية عن عمليات خطف لنشطاء موالين للديمقراطية في الأيام الأخيرة من حكم الرئيس المستبد، سوهارتو في ذلك العام.

وكان برابوو متزوجا من تيتيك سوهارتو، وهي واحدة من بنات سوهارتو لكن وقع الطلاق بينهما في عام 1998.

مواضيع ممكن أن تعجبك