روسيا تصل بأسلحتها النووية إلى القارة السمراء

منشور 22 تشرين الأوّل / أكتوبر 2019 - 07:30
 تصل مقاتلتين جويتين ذات قدرات نووية إلى دولة جنوب إفريقيا
تصل مقاتلتين جويتين ذات قدرات نووية إلى دولة جنوب إفريقيا

أعلنت روسيا، أنها ستصل إلى القارة السمراء بقواذف نووية، فمن المتوقع أن تصل مقاتلتين جويتين ذات قدرات نووية إلى دولة جنوب إفريقيا، وهذه المرة الأولى من نوعها التي تتمكن روسيا من الوصول إلى عمق القارة السمراء بهذا الأسلوب وهذه القوة العسكرية.

حيث أوضحت وزارة الدفاع الروسية، أن إرسال قاذفتين من طراز تو-160، هدفه المساعدة "في تنمية التعاون العسكري المشترك" كما يعكس "شراكة استراتيجية" مع أحد أكبر الاقتصاديات نموا في أفريقيا.

تأتي المهمة تزامناً، مع اقتراب استضافة الرئيس الروسي "فلاديمير بوتين"، أول قمة روسية- أفريقية في التاريخ هذا الأسبوع، بحضور 43 زعيماً من رؤساء دول وحكومات القارة، في روسيا، بينما سيمثل 11 دولة متبقية إما وزراء خارجية أو مسؤولون آخرون.

وهذه هي الخطوة الأولى، في مخطط روسيا لتوسيع نفوذها في أفريقيا، حيث وقعت روسيا اتفاقيات تعاون عسكري مع 28 دولة أفريقية على الأقل، كان معظمها خلال الخمس سنوات الماضية.

وانعكست قوة التدخل الروسي في سوريا على قوة روسيا في المنطقة بعد أن كان "بوتين" يعاني عزلة دولية، لكنه تمكن أن يكون لاعباً قوياً في الأزمة السورية ما أعاد روسيا إلى عهد قوتها القديمة.

وكان الرئيس الروسي "فلاديمير بوتين" قد قال في لقاء صحفي أمس الاثنين 21؛ من الممكن أن تقدم موسكو المساعدة للدول الأفريقية دون شروط سياسية بعكس ما وصفه بالغرب الاستغلالي، وذلك في تكثيف للمسعى الروسي إلى النفوذ في أفريقيا قبل أيام من استضافته قمة مع زعماء من القارة.

وتعتبر تصريحات "بوتين" هذه هي الأكثر توضيحاً حتى الآن لما يطرحه على الدول الأفريقية، إذ حذر من التنافس المتزايد على القارة السمراء واتهم الغرب بترهيب دولها لاستغلال مواردها.

وتساءل "بوتين" عن كيفية "الاستغلال السياسي" قائلاً: "نرى كيف تلجأ دول غربية عديدة إلى ممارسة الضغط والترهيب والابتزاز على حكومات أفريقية ذات سيادة".

وأوضح الرئيس الروسي أن علاقات موسكو بأفريقيا في تحسن، في إشارة واضحة إلى اتفاقيات للتعاون الفني العسكري بين روسيا وأكثر من 30 دولة أفريقية تمدها موسكو بالسلاح.


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك