روسيا تُوضِّح مصير قواتها في سوريا بعد الانسحاب اﻷمريكي

منشور 26 كانون الأوّل / ديسمبر 2018 - 10:21
 القيادة الروسية لا تنوي تغيير الحجم العددي لقواتها الموجودة بسوريا،
القيادة الروسية لا تنوي تغيير الحجم العددي لقواتها الموجودة بسوريا،

أكدت موسكو عدم تغيير تَعْدَاد قواتها العسكرية في سوريا على خلفية القرار اﻷمريكي بالانسحاب منها.

وقالت "فالنتينا ماتفيينكو" رئيسة الغرفة العليا للبرلمان: إن القيادة الروسية لا تنوي تغيير الحجم العددي لقواتها الموجودة بسوريا، في حال أخرجت الولايات المتحدة الأمريكية قواتها من هناك.

وأضافت "ماتفيينكو" في مؤتمر صحافي بالعاصمة موسكو أن بقاء القوات الروسية في سوريا أو خروجها "أمر تقرره روسيا والحكومة السورية" ، مشيرة إلى أن القوات الروسية "تظل موجودة في سوريا لتأمين عملية السلام في هذا البلد".

وأكدت رئيسة الغرفة العليا للبرلمان الروسي أن أيّ قرار بشأن الحجم العددي للقوات الروسية الموجودة في سوريا لن يرتبط أو يتأثر بقرار الولايات المتحدة الأمريكية بشأن سحب قواتها فهي تتواجد في هذا البلد بصورة غير شرعية.

وتعقيباً على ما أعلنته "ماتفيينكو" قال الخبير العسكري الروسي "ألكسندر بيرينجييف" في تصريحات صحافية: إن "سوريا تظل تحت حماية القوات الجوية الروسية".

وكانت روسيا قد دفعت بعدد كبير من قواتها وخاصة الجوية إلى سوريا في عام 2015 ، حيث ساندت النظام السوري والميليشيات اﻹيرانية بشكل كبير بهدف قمع الثورة السورية وتسببت بمجازر كبيرة.


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك