سجال بين هادي والبيض والجنوبيون يطالبون بالانفصال

منشور 30 تِشْرِين الثَّانِي / نوفمبر 2013 - 03:03
الجنوبيون يحيون في عدن ذكرى الاستقلال ويطالبون بالانفصال
الجنوبيون يحيون في عدن ذكرى الاستقلال ويطالبون بالانفصال

احتشد عشرات الآلاف من محافظات الجنوب في عدن يوم السبت لإحياء الذكرى السادسة والاربعين لاستقلال الجنوب عن بريطانيا في عام 1967 .

ووصلت مواكب من السيارات تحمل الآلاف من المناطق الحضرية والريفية منذ يوم الجمعة إلى عدن تلبية لدعوة من الحراك الجنوبي لإحياء هذه المناسبة التي أطلق عليها "الاستقلال الأول".

ورفع المحتشدون الذين تجمعوا في ساحة العروض في قلب مدينة عدن أعلام دولة الجنوب السابقة ورددوا شعارات تطالب بالحرية والاستقلال ويقول أحد هذه الشعارات "باسم الشهداء والجرحى والمعتقلين لن نتراجع ... حتى طرد المحتلين" و" ثورة ثورة ياجنوب " و "لا للحوار اليمني".

وساد الهدوء ساحة الاحتفال ولم تحدث أي مواجهات أو اشتباكات مع قوات الأمن التي اختفت من الساحة.

وقال الناشط في الحراك الجنوبي وسيم سيف لرويترز "هذا اليوم يعتبر تاريخيا لأبناء الجنوب للاستقلال عن بريطانيا وتجديدا لاستمرار الثورة والنضال لاستعادة الحقوق الجنوبية المنهوبة من المحتل الشمالي والاستقلال الثاني منه."

وكان الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي قد هاجم يوم الجمعة بشدة الداعين لانفصال الجنوب عن الشمال .

وقال الرئيس هادي في خطابه عشية ذكرى إنهاء الحكم البريطاني عن عدن نشرته وكالة الأنباء اليمنية الرسمية سبأ "لن نسمح بتقسيم البلاد وان دعاة التجزئة تارة باسم حق تقرير المصير وتارة تحت شعار إعادة دولة الجنوب إنما يبحثون عن سراب واهم وعن مصالح ذاتية وشخصية وليس عن مصالح عامة ووطنية."

وأضاف "إنني لن أقبل أية مزايدة أو متاجرة من أي طرف كان بالقضية الجنوبية .. تماماً كما لن أقبل من أي طرف كان المزايدة او المتاجرة بالوحدة اليمنية."

وأدلى الرئيس اليمني بهذه التصريحات بعد يومين من انسحاب زعيم انفصالي يمني جنوبي وأنصاره من مؤتمر الحوار الوطني الذي يهدف إلى وضع دستور جديد لليمن والذي يواجه أيضا تمردا شماليا وهجمات من تنظيم القاعدة في جزيرة العرب.

قال القيادي في الحراك الجنوبي اليمني، المطالب بالانفصال علي سالم البيض، إنه لا توجد "قوة على الأرض تمنعنا عن أرض الجنوب".

جاء ذلك، في كلمة له بمناسبة العيد الـ46 للاستقلال عن الاحتلال البريطاني الموافق 30 نوفمبر/ تشرين الثاني بثتها قناة "عدن لايف"، التي يملكها وتبث من العاصمة اللبنانية بيروت.

وتأتي كلمة سالم البيض، بعد ساعات من خطاب للرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي، مساء الجمعة، بالمناسبة ذاتها، قال فيه إن الباحثين عن الانفصال إنما "يبحثون عن سراب".

وأضاف سالم البيض، وهو آخر رئيس جنوبي قبل توحيد شطري اليمن والمقيم حاليا في بيروت منذ سنوات، أن ما وصفه بالاحتلال اليمني يسعى إلى جر "شعب الجنوب" إلى مربعات الإرهاب والاقتتال والفتن، تحت مسميات عدة يحاول البعض جعل أبناءنا وقوداً لها.

ومضى القيادي الجنوبي قائلا "غمرنا شوق وحنين إلى أرض الجنوب أينما كنا ولا يمكن لأي قوة في الأرض أن تمنعنا عنها.. الجنوب أرض الأحرار، فإمّا أن تدافعوا عنها وترفضوا الاستيلاء عليها من قبل الاحتلال كما فعل آباؤكم أو تصبحون أقلية".

ويشكو العديد من الجنوبيين من التمييز من جانب الشماليين في العاصمة صنعاء ويقولون انهم يغتصبون مواردهم منذ عشرات السنين.

وتوجد أغلب احتياطيات النفط اليمنية سريعة النضوب في الجنوب الذي كان دولة مستقلة ذات يوم. وتنفي الحكومة المركزية في صنعاء ممارسة أي تمييز ضد الجنوبيين. وتأسس الحراك الجنوبي في مطلع عام 2007 ويضم القوى والحركات والشخصيات اليمنية في جنوب البلاد التي تطالب بالانفصال عن الشمال وعودة دولة (جمهورية اليمن الديمقراطية الشعبية) التي كانت قائمة قبل الإعلان عن توحيد شطري اليمن في 22 مايو أيار عام 1990 .

وعلى الصعيد الحكومي نظمت السلطة المحلية في عدن اليوم السبت عروضا بحرية لقوارب على ميناء عدن الشهير وشهد الاحتفال إطلاق أسراب من الحمام الزاجل في سماء مدينة عدن بمناسبة ذكرى الاستقلال

مواضيع ممكن أن تعجبك