32 قتيلا بتفجير أنقرة والسلطات تحجب فيسبوك وتويتر

منشور 13 آذار / مارس 2016 - 05:41
مسعفون في موقع التفجير بأنقرة يوم الأحد
مسعفون في موقع التفجير بأنقرة يوم الأحد

قال مصدران أمنيان إن عدد قتلى انفجار سيارة ملغومة عند محطة مزدحمة للحافلات بقلب العاصمة التركية أنقرة ارتفع إلى 32 على الأقل، فيما قررت محكمة محلية حجب موقعي فيسبوك وتويتر بعد تداول صور للهجوم.

كان أحد المسؤولين قال في وقت سابق إن 33 شخصا لقوا حتفهم لكنه قال بعد ذلك إن القتلى 32.

وقال مسؤول أمني إن الدلائل الأولية تشير إلى تورط حزب العمال الكردستاني أو جماعة مرتبطة به في الهجوم الذي أدى إلى اصابة إصابة 75 آخرين.

وأبلغ المسؤول رويترز قائلا "وفقا للأدلة المبدئية يبدو أن هذا الهجوم نفذه حزب العمال الكردستاني أو منظمة مرتبطة به."

وياتي الاعتداء بعد بضعة اسابيع من اعتداء بسيارة مفخخة في انقرة في 17 شباط/فبراير استهدف الجيش وادى الى مقتل 29 شخصا واعلن فصيل في حزب العمال الكردستاني مسؤوليته عنه.

وقال مكتب المحافظ في بيان رسمي ان "الانفجار تسببت به سيارة مليئة بالمتفجرات قرب ساحة كيزيلاي".

وذكرت مصادر طبية لوكالة فرانس برس انه تم نقل الجرحى الى عشرة مستشفيات مختلفة في ارجاء المدينة، لافتة الى ان عددا منهم اصاباتهم خطيرة.

وقال وزير الداخلية التركي إن السلطات ستكشف عن اسم المنظمة المسؤولة عن الهجوم يوم الاثنين.

وأضاف الوزير إفكان آلا في تصريحات بثها التلفزيون على الهواء مباشرة "أعتقد أن التحقيق سيكتمل غدا وستعلن النتائج."

وشهدت تركيا موجة من الهجمات الدموية منذ منتصف العام الماضي القيت مسؤولية معظمها على تنظيم الدولة الاسلامية، من بينها اعتداء انتحاري مزدوج في انقرة في تشرين الاول/اكتوبر 2015 ادى الى مقتل 103 اشخاص.

مواضيع ممكن أن تعجبك