سوريا مستعدة لوضع مزارع شبعا تحت وصاية الامم المتحدة

منشور 26 أيلول / سبتمبر 2007 - 09:16

اكد دبلوماسي اسباني الاربعاء إن سوريا أشارت الى استعدادها للسماح للامم المتحدة بالوصاية على منطقة مزارع شبعا المتنازع عليها التي يطالب لبنان بالسيادة عليها لكنها تخضع للاحتلال الاسرائيلي.

واستخدم حزب الله اللبناني استمرار الاحتلال الاسرائيلي للمنطقة لتبرير مواصلة هجماته المسلحة على اسرائيل وأشعل فتيل حرب استمرت نحو 34 يوما العام الماضي عندما خطف مقاتلوه جنديين اسرائيليين في غارة عبر الحدود.

وقال الدبلوماسي الاسباني ان العرض السوري بخصوص المنطقة الصغيرة الواقعة أسفل هضبة الجولان قدم الى وزير الخارجية الاسباني ميجيل انخيل موراتينوس الشهر الماضي ونقلته اسبانيا الى الامين العام للامم المتحدة بان جي مون.

وأكد الدبلوماسي نفسه تقريرا نشرته صحيفة هاارتس الاسرائيلية قال ان موراتينوس مبعوث الاتحاد الاوروبي السابق للشرق الاوسط بعث برسالة الى بان قبل نحو أسبوعين بعد مناقشة الامر مع الرئيس السوري بشار الاسد.

واضاف الدبلوماسي الذي تحدث شريطة عدم الكشف عن اسمه لان وزيره لا يرغب في التعليق "الوقائع صحيحة."

غير أنه عارض تفسير الصحيفة بأن الخطوة السورية مناورة للضغط على اسرائيل التي تقول هاارتس انها ترفض الانسحاب من المنطقة في هذا الوقت.

وامتنع متحدث باسم البعثة الاسرائيلية لدى الامم المتحدة عن التعليق بخصوص التقرير. كما لم يتسن الحصول على تعليق من مسؤولين سوريين.

واستولت اسرائيل على مزارع شبعا من سوريا في حرب عام 1967 وأقرت الامم المتحدة بأن اسرائيل انسحبت من كل الاراضي اللبنانية عندما سحبت قواتها من جنوب لبنان في عام 2000.

ويقول مسؤولو الامم المتحدة ان رسامي الخرائط الجغرافية التابعين للمنظمة الدولية يعملون بأقصى جهدهم لترسيم الحدود بالمنطقة المتنازع عليها وتحديد الدولة صاحبة السلطة عليها.

وقال رئيس الوزراء الاسرائيلي ايهود اولمرت في سبتمبر ايلول من العام الماضي ان اسرائيل ستكون مستعدة لمناقشة وضع مزارع شبعا عندما ينزع لبنان سلاح حزب الله وهو ما يرفضه الحزب.

وذكرت هاارتس أن سوريا مستعدة لنقل المنطقة الى وصاية الامم المتحدة قبل الترسيم الكامل لحدودها الدولية مع لبنان.


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك