شرطي أردني يقتل اميركيين ويجرح 9 اشخاص في كوسوفو

منشور 18 نيسان / أبريل 2004 - 02:00

اعربت الحكومة الاردنية عن اسفها اثر قيام شرطي اردني يعمل ضمن قوات حفظ السلام التابعة للامم المتحدة في كوسوفو، بقتل اميركيين اثنين وجرح 9 اشخاص اخرين في مدينة بتروفيتشا امس، قبل ان يتم قتله. 

وقالت الناطقة باسم الحكومة الاردنية أسمى خضر في تصريحات لوكالة الانباء الاردنية أن الحكومة تلقت معلومات اولية "تفيد ان احد افراد الشرطة الاردنية العاملة ضمن قوات حفظ السلام التابعة للامم المتحدة المتواجدة في اقليم كوسوفو ويدعى احمد مصطفى ابراهيم علي اطلق النار بصورة عشوائية مفاجئة على عدد من الاشخاص المتواجدين معه في المكان في مدينة بتروفيتشا". 

واضافت ان الشرطي "اصاب عدة اشخاص بينهم نمساوي واثنان يحملان الجنسية التركية وثمانية اميركيين حيث لاقى اثنان من الاميركيين حتفهم. وقد اطلقت عليه النار فقتل على الفور". 

واشارت الى ان الشرطة الدولية التابعة للامم المتحدة في نيويورك باشرت التحقيق في ظروف الحادث، وان ضابطا اردنيا من قوات حفظ السلام الدولية يتابع هذه التحقيق. 

واعربت خضر عن اسف الحكومة الاردنية لهذا الحادث. 

وقالت ان "الحكومة الاردنية اذ تعرب عن اسفها لهذا الحادث فانها تتابع مجريات التحقيق للوقوف على تفاصيل ما جرى". 

ووقع الحادث عندما فتح الشرطي النار على مجموعة من ضباط الإصلاحيات، تضم 21 أميركيا وتركيين ونمساوي، وفق ما نقلت وكالة الاسوشيتد برس عن، نيراج سينغ المتحدث باسم الأمم المتحدة. 

ونفى سينغ معرفة الأسباب التي دفعت بالشرطي الأردني إلى إطلاق النار. 

وأشار إلى بدء التحقيق مع أربعة من ضباط الشرطة الأردنيين. 

ووصف رئيس قوة الشرطة الدولية التابعة للأمم المتحدة، ستيفان فيللر، الحادث بـ"المريع" مشيراً إلى أن الوقت مبكر للغاية للوصول إلى استنتاج بشأنه. 

وتجدر الإشارة إلى أن "كوسوفسكا ميتروفيكا"، كانت ومنذ فترة طويلة، مسرحاً لأحداث عنف دامية بين الصرب والألبان، كان آخرها حوادث الشغب التي سقط خلالها 19 قتيلاً و 900 جريح قبل حوالي شهر. 

وتحمي الأمم المتحدة إقليم كوسوفو منذ الحملة الجوية التي شنها حلف شمال الأطلسي (الناتو) عام 1999 واستمرت لمدة 78 يوماً، لوقف الحملة الشرسة التي شنها الصرب إبان عهد الرئيس اليوغسلافي سلوبودان ميلوسوفتيش ضد الأقلية الألبانية الساعية للإستقلال. 

وينتشر في الأقليم حوالي 3500 من رجال الشرطة الدوليين بجانب قوات محلية قوامها 6000 عنصر.—(البوابة)—(مصادر متعددة) 


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك