شهيدان بغزة وعباس يدعو لاسقاط حكم حماس في القطاع

منشور 16 تِشْرِين الثَّانِي / نوفمبر 2007 - 06:14

استشهد فلسطينيان في قصف صاروخي اسرائيلي شمال قطاع غزة، فيما شدد الرئيس محمود عباس على ضرورة "اسقاط الزمرة الانقلابية التي استولت على قطاع غزة بالقوة" واكد تصميمه "على صنع سلام حقيقي" مع الاسرائيليين.

وقال شهود ومصادر طبية إن القوات الاسرائيلية شنت هجوما صاروخيا على مجموعة من الفلسطينيين في شمال قطاع غزة الخميس ما أدى الى استشهاد اثنين من الناشطين وجرح ثلاثة اشخاص اخرين.

وقالوا إن الهجوم الصاروخي الذي وقع في بيت لاهيا أعقب اطلاق صواريخ عبر الحدود على اسرائيل.

وقالت متحدثة عسكرية اسرائيلية ان القوات البرية فتحت النار على طاقم فلسطيني لاطلاق الصواريخ.

وتم تحديد هوية أحد الشهيدين على انه عضو في كتائب شهداء الاقصى الجناح العسكري لحركة فتح التي يتزعمها الرئيس الفلسطيني محمود عباس. ولم يعرف على الفور الفصيل الذي ينتمي اليه الشهيد الثاني.

اسقاط الزمرة

في هذه الاثناء، شدد الرئيس الفلسطيني محمود عباس على ضرورة "اسقاط الزمرة الانقلابية التي استولت على قطاع غزة بالقوة" واكد تصميمه "على صنع سلام حقيقي" مع الاسرائيليين.

وقال عباس في في كلمة بمناسبة الذكرى التاسعة عشرة لاعلان الدولة الفلسطينية بثها التلفزيون الفلسطيني الرسمي "ان قدرنا ان نقود نضالا صعبا وصعبا جدا من اجل انهاء الاحتلال الاسرائيلي بكافة اشكاله".

وتابع "ولكننا في نفس الوقت علينا ان نسقط هذه الزمرة التي استولت بالقوة المسلحة على قطاع غزة وتتاجر بمعاناة ومآسي شعبنا الذي لم ينل منها سوى اعمال الاجرام المترافقة مع تشديد الحصار من قبل اسرائيل".

واضاف "واذا كانت هذه الزمرة تقوم الان باعتقال المئات من كوادر فتح ومنظمة التحرير وباقي الفصائل والافراد فهذا دليل على حالة الارتباك والعزلة".

وقد سيطرت حركة حماس على قطاع غزة بالقوة في منتصف حزيران/يونيو الماضي.

واكد عباس متوجها الى الاسرائيليين تصميمه "على صنع سلام حقيقي" مطالبا بوقف الاستيطان والحصار واطلاق سراح الاسرى. وقال "اتوجه الى شعب اسرائيل وحكومته مؤكدا تصميمنا على صنع سلام حقيقي لصالح اجيالنا القادمة كلها".

واضاف "اقول بذات الصراحة والتصميم ان الاحتلال لا يوفر الامن لاحد وان السلام وعلاقات الجيرة القائمة على التكافؤ والمساواة والاحترام المتبادل هي الطريق لانهاء عهود الحروب والآلام وسفك الدماء".

واضاف عباس "يجب ان يتوقف الاستيطان تماما والحصار لا بد ان ينتهي والاسرى يجب ان يعودوا الى بيوتهم واسرهم ودورات العنف والقتل والاغتيال ينبغي ان تصبح اعمالا من الماضي". وتابع "نستطيع ان نبني دولتنا المستقلة بعاصمتها القدس الشريف الى جانب دولة اسرائيل لتكون واحة سلام واستقرار".


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك