شهيد جديد وعباس يدين المجزرة الاسرائيلية بغزة

منشور 27 أيلول / سبتمبر 2007 - 08:59

استشهد فلسطيني مساء الخميس في غارة اسرائيلية شمال قطاع غزة، ليرتفع الى 12 عدد الفلسطينيين الذين قتلتهم اسرائيل في القطاع خلال 24 ساعة، وذلك في ما وصفه الرئيس محمود عباس بانه "مجزرة" مطالبا المجتمع الدولي بالتدخل لوقفها.

وقالت مصادر طبية وامنية فلسطينية ان طائرة اسرائيلية اطلقت صاروخا على الاقل باتجاه ما يشتبه بانها منصة لاطلاق الصواريخ قرب بيت حانون شمال قطاع غزة، ما اسفر عن استشهاد فلسطيني وجرح اخر.

وكان الجيش الاسرائيلي قتل خلال الساعات الاربع والعشرين الماضية 11 فلسطينيا وجرح 21 اخرين في سلسلة غارات وقصف في شمال قطاع غزة.

وقد ندد الرئيس الفلسطيني محمود عباس بشدة بهذا التصعيد الذي وصفه بانه "مجزرة".

وقالت وكالة انباء معا الفلسطينية المستقلة ان عباس الموجود حاليا في نيويورك حيث يشارك في الجمعية العامة للامم المتحدة طالب المجتمع الدولي ب"وقف المجزرة التي ترتكب بحق الفلسطينيين على يد جيش الاحتلال في قطاع غزة".

ومن جانبها، توعدت حركة حماس التي تسيطر على القطاع منذ حزيران/يونيو بعد هزيمتها لقوات عباس هناك، بان تدفع اسرائيل ثمنا فادحا جراء هذه الاعتداءات.

وقال المتحدث باسم حماس سامي أبو زهري ان فصائل المقاومة مستعدة لاجبار "العدو الصهيوني" على دفع ثمن باهظ اذا واصل عدوانه وان جميع الخيارات ستبقى مفتوحة من اجل الدفاع عن الشعب الفلسطيني.

واشارت اسرائيل التي اعلنت في الاسبوع الماضي ان غزة "كيان معاد" الى انها قد تأمر قواتها بالاستيلاء على المناطق التي تستخدم في اطلاق الصواريخ على اسرائيل.

وفجر الخميس انسحبت عشرات الدبابات والاليات العسكرية الاسرائيلية وتراجعت الى المنطقة الحدودية بعدما توغلت لاكثر من كيلومترين بعد ظهر الاربعاء في بلدة بيت حانون ومحيطها.

والحق دمار كبير في ثلاثة منازل في البلدة حيث سقطت قذيفة دبابة في احدى هذه المنازل بينما اسفر التجريف عن ضرر كبير في منزلين اخرين وفقا لشهود العيان.

كما جرفت الجرافات العسكرية عشرات الدونمات من الاراضي الفلسطينية المزروعة شرق البلدة وسط اطلاق النار من المروحيات التي كانت تغطي عملية التوغل.

وشارك الاف الفلسطينيين في تشييع القتلى الاحد عشر في غزة وبيت حانون في شمال قطاع غزة وتوعد المشيعون الغاضبون الذي جابوا الشوارع الرئيسية "بالثار" للقتلى. ورددوا هتافات تدعو الى مواصلة العمليات "الاستشهادية" ومنها "يا شهيد يا حبيب الرد في تل ابيب (في اسرائيل)".


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك