شيخ الاقصى معزول بزنزانة انفرادية بسجن نفحة الصحراوي

منشور 12 أيّار / مايو 2016 - 01:45
رئيس الحركة الاسلاميه في الداخل الفلسطيني - رائد صلاح
رئيس الحركة الاسلاميه في الداخل الفلسطيني - رائد صلاح

 

قال نائب رئيس الحركة الإسلامية في إسرائيل، كمال الخطيب، إن رئيس الحركة رائد صلاح، “معزول في زنزانة انفرادية” في أحد السجون الإسرائيلية، و”يُمنع التواصل معه”.


وأوضح الخطيب، في تصريح لـ “الأناضول”، أن “الشيخ صلاح معزول في زنزانة انفرادية داخل سجن نفحة الصحراوي (جنوب)”.


وأضاف: “كل ما فعلته إسرائيل تجاه الحركة الإسلامية، واعتقال الشيخ، جاء للضغط علينا في موقفنا من الدفاع عن المسجد الأقصى، حيث كان بالإمكان تفادي هذه المحن بغض الطرف عمّا يجري في الأقصى، وقد وصلت لنا رسائل بذلك، لكن قلناها ونقولها إن الدفاع عن الأقصى هو الهدف والغاية من وجودنا”.

 

والأحد الماضي بدأ رائد صلاح، تنفيذ حكم بالسجن الفعلي مدة تسعة أشهر، أصدرته بحقه السلطات الإسرائيلية بعد إدانته بالتحريض على “العنف”.


وكانت المحكمة العليا الإسرائيلية، قد قضت في 18 أبريل/ نيسان الماضي، بسجن صلاح، لمدة 9 أشهر، بتهمة “التحريض على العنف” خلال خطبة ألقاها في حي وادي الجوز في القدس عام 2007.

 

مواضيع ممكن أن تعجبك