طائرات اسرائيلية تغير على ورش حدادة في غزة

منشور 19 حزيران / يونيو 2004 - 02:00

أصيب أربعة فلسطينيين بجراح بين متوسطة وطفيفة في الغارة الجوية التي شنتها طائرات الاحتلال الإسرائيلي، على مدينة غزة اليوم السبت وزعمت اسرائيل ان الغارة استهدفت ورش لتصنيع صواريخ القسام  

وقال شهود عيان أن طائرة هليكوبتر حربية اسرائيلية اطلقت ثمانية صواريخ على ورشتين للحدادة جنوب شرق المدينة. 

وأبلغ الدكتور جمعة السقا، مدير العلاقات العامة في مستشفى الشفاء، في المدينة ان المواطنين الأربعة الذين أصيبوا بشظايا الصواريخ أصيبوا بجراح متوسطة وطفيفة، أثناء مرورهم صدفة في مكان القصف. 

وأكد السقا أن عددا من المواطنين، من بينهم ثلاث نساء، وثلاثة أطفال أحدهم يبلغ من العمر أربعة اعوام، أصيبوا بحالات إغماء وهلع نتيجة القصف، وقد نقلوا إلى المستشفى وتلقوا العلاج اللازم. 

وهرعت سيارات الدفاع المدني والطواقم الطبية والاسعاف، إلى مكان القصف. 

وقالت مصادر فلسطينية أن الغارة الإسرائيلية، استهدفت بداية، ورشة للحدادة أسفل بناية سكنية مكونة من عدة طوابق تعود للمواطن موسى شعبان بالقرب من دوار عسقولة، حيث أطلقت ثلاثة صواريخ باتجاهها. 

وعادت الطائرات الحربية بعد عدة دقائق، وأطلقت خمسة صواريخ أخرى في قلب حي الزيتون المجاور، واستهدفت ورشة أخرى تعود لعائلتي "الزرد والفصيح"، مقابل جامع صلاح الدين في منطقة شعفوط. وسبق أن تعرضت تلك الورش لعدوان مماثل قبل عدة أشهر. 

وقال الناطق بلسان الجيش الإسرائيلي: "لقد هاجم سلاح الجو، خلال العملية التي تقوم بها القوات في مدينة غزة، مخرطتين تستخدمان لصنع وسائل قتالية في قطاع غزة. 

--(البوابة)—(مصادر متعددة) 


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك