"طالبان": أخبار كاذبة ومفبركة بحق الحركة في أفغانستان

منشور 23 آب / أغسطس 2021 - 12:27
الوضع في أفغانستان تصاعد بحدة في الأسابيع الأخيرة
الوضع في أفغانستان تصاعد بحدة في الأسابيع الأخيرة

نفى المتحدث باسم حركة طالبان سهيل شاهين، صحة تقارير تتحدث عن قيام مقاتلي الحركة بتهديد الناس والبحث عن مسؤولين سابقين في أفغانستان.

ووصف "شاهين" مقطع فيديو ظهر فيها مسلحو الحركة وهم يهددون أشخاصا ويبحثون عن مسؤولين حكوميين سابقين بأنه مزيف.

وفي مقابلة تلفزيونية، طُلب من شاهين التعليق على مقطع فيديو يظهر فيه من يزعم انهم أفراد من كالبان يتنقلون من بيت إلى آخر، ويهددون الناس ويبحثون عن مسؤولين سابقين.

وقال المتحدث باسم حركة طالبان في رده: "هذه كلها أخبار كاذبة. يمكنني أن أؤكد لكم أن هناك العديد من التقارير التي يؤكد فيها خصومنا ما لا أساس له في الواقع".

وكان الوضع في أفغانستان تصاعد بحدة في الأسابيع الأخيرة، حين شن مقاتلو طالبان هجوما سريعًا في جميع أنحاء البلاد وسيطروا على جميع المعابر الحدودية، ودخلوا في 15 أغسطس كابل وسيطروا على القصر الرئاسي.

وفيما زعم الرئيس الأفغاني أشرف غني أنه غادر البلاد "لتفادي مذبحة"، أعلن المتحدث باسم المكتب السياسي لطالبان، محمد نعيم ليلة 16 أغسطس، أن الحرب في أفغانستان قد انتهت، وفي القريب سيتضح شكل الحكومة الجديدة

مواضيع ممكن أن تعجبك