طبيب الحكيم يؤكد شفاءه التام من السرطان

منشور 21 تِشْرِين الثَّانِي / نوفمبر 2007 - 08:12

اكد الطبيب الايراني المشرف على الفريق الطبي الذي عالج رئيس المجلس الاعلى الاسلامي عبد العزيز الحكيم الاربعاء ان الحكيم شفي تماما من سرطان الرئة.

وقال محمد رضا مسجدي خلال مؤتمر صحافي في طهران "انني مسرور للاعلان بان الحكيم شفي تماما وعاد الى بغداد ولم يعد هناك اي آثار للسرطان".

وعاد عبد العزيز الحكيم الى العراق الاثنين بعد ان انهى كل مراحل العلاج وشفي تماما من سرطان الرئة. ونقل بيان للمجلس ان الاطباء اكدوا له انه "شفي تماما".

وقال مسجدي "تلقى علاجا قرره فريقنا ومركز اميركي متخصص في امراض السرطان" مضيفا ان الحكيم تلقى علاجا كيميائيا لسرطان الرئة وعلاجا وقائيا بالاشعة في الرأس.

واوضح ان الحكيم المدمن على التدخين وضع تحت رقابة طبية في بغداد وطهران.

والحكيم الذي يعتبر حليفا لايران توجه الى طهران قبل عام لتلقي العلاج من سرطان الرئة اكتشفه اختصاصيون في مركز امراض السرطان في جامعة هيوستن في الولايات المتحدة.

والمجلس الاعلى الاسلامي في العراق تاسس في طهران في 1982 للتصدي لنظام صدام حسين. ومنذ سقوط نظام هذا الاخير في 2003 اصبح المجلس اكبر الاحزاب الشيعية في العراق واحد اركان الائتلاف الحكومي برئاسة نوري المالكي.


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك