عباس: نحترم أمن إسرائيل وآمل من جيشها احترام أمننا

منشور 01 شباط / فبراير 2019 - 09:21
المجلس المركزي لمنظمة التحرير اتخذ سابقا قرارا بوقف التنسيق الأمني
المجلس المركزي لمنظمة التحرير اتخذ سابقا قرارا بوقف التنسيق الأمني

قال رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس، إن أجهزة الأمن في الضفة الغربية "تحترم الأمن الإسرائيلي"، وأن السلطة "تحافظ على الاتفاقيات الموقعة مع إسرائيل".

وخلال لقاء مع رجال أعمال إسرائيليين في مقر الرئاسة برام الله قال عباس: "نأمل أن يكون هناك نتيجة لانتخابات الكنيست لنقول نعم تعالوا نتفاوض".

وأعرب عباس عن أملة خلال اللقاء في أن "يحترم الجيش الإسرائيلي الأمن الفلسطيني".

وأضاف أن الأساس الذي ستقوم عليه المفاوضات هو أنه "أنا موجود وأنت موجود.. طرفان متساويان كل طرف يبحث عما يريده"، بحسب وصفه

 


وكان المجلس المركزي لمنظمة التحرير اتخذ قرارا في اجتماعه الأخير بوقف التنسيق الأمني بأشكاله كافة مع الاحتلال، ومراجعة الاتفاقيات كافة معها، لكن تصريحات عباس تشير للعكس.

وفي 15 كانون الثاني/يناير 2018، أعاد المجلس ذاته تأكيد القرار نفسه، وأوكل هذه المهمة للجنة التنفيذية للمنظمة، وهو ما تكرر في دورة المجلس الأخيرة في آب/أغسطس 2018.

مواضيع ممكن أن تعجبك