عباس يلتقي ليفني بنيويورك الجمعة ويتوجه إلى لشبونة السبت

منشور 27 أيلول / سبتمبر 2007 - 09:01

افادت مصادر في الامم المتحدة ان الرئيس الفلسطيني محمود عباس سيلتقي وزيرة الخارجية الاسرائيلية تسيبي ليفني في نيويورك على هامش الجمعية العامة، فيما اعلنت رئاسة البرتغال انه سيزور لشبونة السبت المقبل.

وقالت المصادر ان عباس واولمرت سيلتقيان الجمعة حيث ستتركز المحادثات على التحضيرات الجارية لمؤتمر السلام الدولي الذي دعت الولايات المتحدة على عقده هذا الخريف.

ومن جهتها، قالت رئاسة البرتغال ان عباس الذي سيصل البلاد السبت، سيلتقي رئيس الوزراء جوزيه سوكراتس الذي يتولى حاليا رئاسة الاتحاد الاوروبي.

واعلنت الناطقة باسم الرئاسة البرتغالية كلارا بورجا "نؤكد زيارة عباس السبت".

ويتوقع ان يستقبل الرئيس البرتغالي انيبل كافاكو سيلفا ورئيس الوزراء جوزيه سوكراتس ووزير الخارجية لويس امادو محمود عباس الذي بحث الاثنين مع الرئيس الاميركي جورج بوش في مشروع مؤتمر السلام الدولي في الولايات المتحدة.

كما يفترض ان يجري عباس خلال "زيارة العمل القصيرة" محادثات مع رئيس البرلمان البرتغالي جايمي سيلفا وكبير ممثلي تحالف الحضارات في الامم المتحدة جورجي سامبايو.

وسيبحث عباس ومحادثوه في عملية السلام في الشرق الاوسط التي تعتبر من اوليات السياسة الخارجية للرئاسة البرتغالية.

واعلنت اللجنة الرباعية حول الشرق الاوسط (الولايات المتحدة والاتحاد الاوروبي وروسيا والامم المتحدة) الاحد انها وافقت على المشروع الاميركي بشان عقد مؤتمر دولي يهدف الى تحديد ملامح الدولة الفلسطينية والمتوقع في الولايات المتحدة خلال الخريف.

واعلن امادو في نيويورك لوكالة الانباء البرتعالية "لوزا" ان "هناك اهتماما كبيرا لدى المجتمع الدولي وديناميكية تفاوض بين الاسرائيليين والفلسطينيين يبشران بآفاق جديدة لعملية السلام في الشرق الاوسط". وكانت اللجنة الرباعية اجتمعت في لشبونة في تموز/يوليو الماضي لتحديد برنامجها في المنطقة ونشاط مبعوثها الخاص توني بلير.


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك