عبدالله الثاني يدعو الى تحقيق المصالحة الفلسطينية

منشور 09 شباط / فبراير 2009 - 09:00
دعا العاهل الاردني الملك عبد الله الثاني الاحد خلال استقباله الامين العام لجامعة الدول العربية عمرو موسى الى حل الخلافات العربية وتنقية الاجواء وتحقيق مصالحة فلسطينية من اجل تحقيق المصالح العربية حسبما جاء في بيان للديوان الملكي الاردني.

واكد الملك عبد الله على "ضرورة تحقيق اعلى درجات التضامن العربي وتنقية العلاقات العربية من كل الخلافات التي تعيق التوصل الى مواقف عربية فاعلة في مواجهة التحديات السياسية والامنية والاقتصادية التي تواجه الدول العربية". واوضح ان "حل الخلافات العربية شرط لخدمة المصالح العربية" مشددا على "اهمية البناء على الاجواء الايجابية التي سادت قمة الكويت بعد كلمة خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبد العزيز التي فتحت الباب امام المصالحة العربية".

من جانب آخر اكد الملك عبد الله على "اهمية بذل كل جهد ممكن لتحقيق المصالحة الفلسطينية وتوحيد الصف الفلسطيني خدمة للمصالح الوطنية الفلسطينية في هذا الوقت الذي يجب ان يشهد تحركا عربيا ودوليا لحل الصراع الفلسطيني الاسرائيلي على اساس حل الدولتين". وبحسب البيان استعرض الملك عبد الله وعمرو موسى خلال اللقاء "تطورات الاوضاع في المنطقة خصوصا التحركات المستهدفة تثبيت التهدئة في قطاع غزة وبدء اعادة الاعمار وتحقيق المصالحة الفلسطينية".

وكان هشام يوسف مدير مكتب موسى اعلن السبت من القاهرة ان جولة موسى التي بدأت في اليمن وستقوده الى قطر تأتي في سياق جهود تسوية الخلافات بين الدول العربية التي تفاقمت اثناء الهجوم الاسرائيلي على غزة. وتتركز مباحثات موسى على ردود الفعل على النداء الذي اطلقه العاهل السعودي الملك عبد الله بن عبد العزيز في قمة الكويت الشهر الماضي للقادة العرب بتجاوز خلافاتهم. ومن المقرر ان يبحث موسى الوضع في قطاع غزة والمساعدات واعادة اعمار القطاع الذي طاله دمار كبير خلال الهجوم الاسرائيلي وهي المهام التي زاد من تعقيدها الانقسام الفلسطيني.

والاثنين اعرب رئيس وزراء قطر الشيخ حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني عن تأييده لتسوية سريعة للخلافات بين الدول العربية التي قال انها "تعرقل" المصالحة بين الفلسطينيين في اشارة الى حركة فتح بزعامة الرئيس الفلسطيني محمود عباس وحماس التي تسيطر على قطاع غزة. ومن المقرر ان تستضيف الدوحة القمة العربية العادية الحادية والعشرين نهاية آذار/مارس المقبل.

من جهة اخرى بحث العاهل الاردني مع وزير الخارجية الاماراتي الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان "الجهود المبذولة لبلورة مواقف عربية فاعلة في مواجهة التحديات التي تواجه الدول العربية" حسب بيان صادر عن الديوان الملكي الاردني. وقال البيان ان المباحثات "ركزت على الحراك العربي والدولي الذي يستهدف تثبيت التهدئة في قطاع غزة وتحقيق المصالحة الفلسطينية". كما تم التطرق الى "اطلاق جهد عربي ودولي لحل الصراع الفلسطيني الاسرائيلي على اساس حل الدولتين الذي يضمن قيام الدولة الفلسطينية المستقلة على التراب الوطني الفلسطيني". واكد الملك عبد الله "ضرورة تفعيل التنسيق بين الدول العربية للتوصل الى موقف موحد ازاء سبل تحقيق انخراط المجتمع الدولي وخصوصا الادارة الاميركية الجديدة في جهود سريعة وفاعلة تحقق تقدما ملموسا نحو حل الدولتين الذي يمثل السبيل الوحيد لانهاء الصراع وتحقيق الامن والاستقرار في المنطقة".


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك