عربة اعترضت سيارة ديانا قبل الحادث

منشور 29 تشرين الأوّل / أكتوبر 2007 - 05:20
قال شاهد إن عربة حاولت إبطاء سرعة سيارة الأميرة ديانا المرسيدس قبل الحادث الذي أودى بحياتها في باريس.

وتابع الشاهد أوليفر بارتوشي قائلا إن سيارة حاولت مساعدة مصوري المشاهير على التقاط صور لها باجبار سيارتها على الابطاء.

واشار إلى أن تلك السيارة الداكنة اللون كانت تسبق سيارة الأميرة قبل دخولها النفق وهي من طراز فورد مونديو.

وقال الشاهد إن تلك السيارة الداكنة أعاقت تقدم سيارة ديانا حيث كان من الواضح أنها تحاول إبطائها.

وقتلت ديانا (36 عاما) ودودي (42 عاما) والسائق هنري بول عندما تحطمت سيارتهما المرسيدس في نفق أثناء انطلاقها مسرعة من فندق ريتز في باريس يلاحقها مصورو المشاهير.

وكانت هيئة المحلفين قد شاهدت مزيدا من مقاطع الفيديو تظهر الساعات الأخيرة في حياة الأميرة ودودي الفايد.

وأظهرت المقاطع مشاهد احتشاد المصورين خارج فندق ريتز الذي كان دودي وديانا يقيمان فيه قبيل أن يلقيا مصرعهما في باريس.

وقد شاهد المحلفون بالفعل لقطات لوصول ديانا ودودي إلى الفندق ودخولهما وخروجهما منه خلال فترة المساء، والتي سجلتها إحدى وثلاثين كاميرا تابعة لأمن الفندق.

وأظهرت الصور ديانا ودودي وهم يتعانقان أمام مدخل الفندق قبيل مغادرته.

كما شاهد المحلفون صورا لسائق السيارة التي أقلتهما هنري بول وهو يدخل البار الملحق بالفندق قبل مغادرتهما بساعتين.

ويعتبر سلوك المصورين عنصرا رئيسيا في التحقيقات حيث ألغت ديانا وصديقها البريطاني المصري الأصل خططهما لتناول العشاء في باريس بسبب العدد الكبير من المصورين الذين كانوا يتتبعون أثرهم وعادا إلى الفندق.

ويصر محمد الفايد والد دودي، وأحد كبار رجال الأعمال في بريطانيا على أن ابنه والأميرة الراحلة كانا هدفا لمؤامرة من المؤسسة المالكة أدارها الأمير فيليب زوج ملكة بريطانيا.


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك