عشرات المصريين العالقين بغزة يتظاهرون عند معبر رفح

منشور 28 آب / أغسطس 2007 - 11:52

تجمع عشرات المصريين العالقين بقطاع غزة الفلسطيني يوم الثلاثاء عند بوابة معبر رفح الحدودي من الجانب الفلسطيني وقالوا انهم سيعتصمون حتى تسمح لهم السلطات المصرية بالعودة الى الجانب المصري عبر المعبر.

وقال نادر درويش وهو احد المصريين العالقين على الحدود في اتصال هاتفي لرويترز خلال مشاركته في مظاهرة عند المعبر "أنا ومعي عشرات المصريين متواجدون الان عند معبر رفح للتظاهر والاحتجاج على عدم سماح مصر لنا بالعودة رغم أننا نحمل وثائق سفر رسمية ودخلنا غزة رسميا."

وأضاف أن السلطات المصرية ترفض عودتهم عبر معبر رفح الحدودي لعدم وجود تنسيق رسمي مسبق لعودتهم الى مصر.

وتابع "نجري اتصالات بالسفارة المصرية بتل أبيب منذ اغلاق الحدود مع غزة لتنسيق عودتنا. السفارة المصرية تماطل في اجراءات دخولنا منذ شهرين."

وأضاف أنه من مدينة العريش المصرية ودخل غزة لزيارة أقارب زوجته الفلسطينية ثم احتجز هناك منذ اغلاق الحدود. وتابع انه سمح للعشرات ممن يحملون جوازات سفر أجنبية بالدخول والخروج من قطاع غزة عبر المعبر دون أن يسمح للمصريين بالعودة الى مصر.

وقال ان السفارة المصرية طلبت منهم صور جوازات السفر لاجراء التنسيق ولم تتخذ أي اجراءات لدخولهم حتى الان.

وقال مصدر امني مصري لرويترز "يجري تنسيق الان لاعادة هؤلاء المصريين. هناك تدقيق شديد في الاسماء لضمان ان من ستتم اعادتهم يحملون وثائق رسمية."

وأضاف أن مئات المصريين دخلوا قطاع غزة في أعقاب فتح الحدود بين مصر وغزة بعد انسحاب القوات الاسرائيلية من القطاع في ايلول /سبتمبر عام 2005 وهؤلاء لا يحملون وثائق مما يجعل هناك صعوبة في اعادتهم.

وضبطت الشرطة المصرية شابا مصريا عائدا من قطاع غزة الفلسطيني متسللا عبر الحدود الدولية البحرية بين مصر وقطاع غزة على ساحل البحر المتوسط ليل السبت.

مواضيع ممكن أن تعجبك