عمليات اقتحام جديدة للأقصى وإغلاق المصلى القبلي بسلاسل حديدية

منشور 27 حزيران / يونيو 2016 - 09:03
جنود من جيش الاحتلال في ساحات المسجد الاقصى
جنود من جيش الاحتلال في ساحات المسجد الاقصى

 أفادت تقارير فلسطينية بأن المسجد الأقصى يشهد في الوقت الحالي مواجهات داخل باحاته ومرافقه، بعد دخول مباغت ومفاجئ من عناصر الوحدات الخاصة بالقوات الإسرائيلية من باب المغاربة، والانتشار في ساحات المسجد أمام المصلى القبلي قبل إخلائه من المصلين وإغلاقه بسلاسل حديدية وإخلاء المنطقة المقابلة للمسجد من المصلين من كبار السن.

ووفقاً لوكالة الأنباء والمعلومات الفلسطينية (وفا) فإن التوتر الشديد هو سيد الموقف في المسجد، كما أن هذه الحالة بدأت تمتد إلى حارات وشوارع وأسواق القدس القديمة المتاخمة للأقصى بعد السماع عن احتمال وجود زيارات جديدة لليهود للمسجد.

يذكر أن مواجهات عنيفة اندلعت أمس في الأقصى بعد زيارات مماثلة.

وأكدت الوكالة الفلسطينية أنه كان “جرى الاتفاق بين الأوقاف والشرطة الإسرائيلية على وقف اقتحامات المستوطنين والأجانب للأقصى خلال الأيام العشرة الأخيرة من شهر رمضان، إلا أن السلطات الإسرائيلية خرقت كل التفاهمات”.

وأضافت أن “دائرة أوقاف القدس شرعت بإجراء اتصالات مكثفة مع مختلف الأطراف لوقف اعتداءات الاحتلال على الأقصى والمصلين”.

من جانبها، ذكرت الإذاعة الإسرائيلية أن “شباناً فلسطينيين ألقوا الحجارة صباح اليوم باتجاه أفراد الشرطة في باحة الحرم القدسي لدى بدء زيارة اليهود للمكان”.


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك