غزة: شهيد جديد و 11 إصابة.. والمقاومة تجدد القصف وإصابة مستوطنة

منشور 06 آب / أغسطس 2022 - 08:04
قصف على قطاع غزة
قصف على قطاع غزة

أستشهد فلسطيني وأصيب 11 آخرين، اليوم السبت، في قصف للجيش الاسرائيلي على محافظة خان يونس جنوبي قطاع غزة، كما جددت فصائل المقاومة في "القطاع" قصفها لمستوطنات غلاف غزة، حيث اعلنت السلطات الاسرائيلية عن إصابة مستوطنة بجراح في "أشكول" جراء تساقط  القذائف والصواريخ.


وقالت مصادر طبية فلسطينية، إن جثمان شاب فلسطيني وصل الى مجمع ناصر الطبي اضافة الى جريحين في اولى الغارات الاسرائيلية على القطاع في اليوم الثاني من العدوان، لترتفع حصيلة الشهداء إلى 11 شهيداً منذ بدء العدوان الإسرائيلي الجمعة.

وأضافت المصادر، أنه تم نقل عدد من الإصابات جراء قصف مجموعة من المواطنين الفلسطينيين في منطقة الزنة شرقي بلدة بني سهيلا جنوبي قطاع غزة.

كما أصيبت اليوم السبت، مستوطنة جراء اطلاق صواريخ المقاومة من غزة باتجاه مستوطنات الغلاف وتل ابيب.
وقالت مصادر طبية اسرائيلية، إن الإصابة الأولى كانت لمستوطنة في أشكول جراء التصعيد المستمر منذ امس مع غزة.

وجددت الفصائل الفلسطينية اليوم السبت، إطلاق القذائف الصاروخية باتجاه مستوطنات غلاف غزة، وذلك ردا على الانتهاكات والغارات الإسرائيلية في القطاع والتي أدت الى استشهاد 10 فلسطينيين، بينهم القيادي البارز في سرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي تيسير الجعبري، وإصابة 75 آخرين يوم أمس الجمعة.

وقالت مصادر فلسطينية، إن صفارات الإنذار دوت صباح اليوم في مستوطنة نير عوز بالنقب الغربي وفي سديروت وأيفيس، ونيرعم ووياد مردخاي وكارميا ونير عم وإيبيم وفي كرم أبو سالم وكيسوفيم بغلاف غزة.

وقامت سلطات الاحتلال، بإغلاق الشواطئ الممتدة من زيكيم إلى ريشون لتسيون بسبب إطلاق صواريخ غزة.

وأعلن الجيش الإسرائيلي، تنفيذ 30 غارة على أكثر من 40 هدفا تابعا للجهاد الاسلامي بواسطة 55 صاروخا وقذيفة، كما افاد انه تم اطلاق 160 قذيفة صاروخية أطلقت من قطاع غزة من بدء العملية.

وقالت صحيفة "يديعوت أحرونوت" على موقعها الليلة، إن اليوم الأول من العدوان الإسرائيلي الجديد على قطاع غزة، الذي انطلق في الرابعة و16 دقيقة، من بعد ظهر أمس الجمعة، باغتيال القيادي في الجهاد الإسلامي تيسير الجعبري، حقق استهداف 14 هدفاً لـ"الجهاد الإسلامي"، مع قذف 16 طناً من المقذوفات والقنابل على مواقع وأهداف للحركة.

وادعى الموقع أن المنظومة الأمنية الإسرائيلية تدرك أنها حققت الهدف الأولي من هذا العدوان، في اليوم الأول والذي تمثل بمنع "الجهاد الإسلامي" من تنفيذ عملية ضد مدرعات إسرائيلية على امتداد الحدود، كان "الجهاد" قد خطط لها في الأسابيع الماضية، بحسب الزعم الإسرائيلي.

ورغم ذلك، أضاف الموقع أن تقديرات الاحتلال تشير إلى وجود خلايا أخرى لـ"الجهاد"، انتشرت على امتداد الحدود بحثاً عن هدف إسرائيلي لضربه.
 

مواضيع ممكن أن تعجبك