فيديو: أحد ضباط إيران القتلى يتباهى بوجوده في حلب

منشور 11 آذار / مارس 2016 - 03:51
أحد ضباط إيران القتلى يتباهى بوجوده في حلب
أحد ضباط إيران القتلى يتباهى بوجوده في حلب

 

أظهر مقطع فيديو  تداولته صفحات إيرانية، ضابط إيراني "علي محمد قرباني" من ميليشيا "الحرس الثوري" كان قتل في سوريا بتاريخ 13 شباط الماضي، ويقول في التسجيل بأنه متواجد في ريف حلب الشمالي.


وأعلنت وسائل إعلام إيرانية يوم أمس عن مقتل "حسن علي شمس آبادي" وهو عميد في ميليشيا "الحرس الثوري" في معارك ريف حلب.


 كما تم دفن 12 مرتزقاً أفغانياً في إيران خلال الاسبوع الماضي، وينتمي هؤلاء لميليشيا "لواء فاطميين" الممولة إيرانياً.


وقامت إيران بتشكيل ميليشيا تحت اسم "لواء الفاطميين" أو "حزب الله الأفغاني"، وتضم العناصر الأفغان، وكان لواء الفاطميون يعمل كأحد أفرع ميليشيا "لواء أبو الفضل العباس" العراقية.


ويقول مراقبون أن هؤلاء المرتزقة يأتون للقتال في سوريا مقابل وعود ايرانية بالرواتب العالية (حوالي 500 دولار شهريا)ً، ودفع تعويضات لأهلهم بحال قتلهم، كما يتم عرض تسوية وضعهم القانوني داخل إيران، حيث أن معظمهم دخلوا إيران بشكل غير قانوني، وبالتالي تحولوا لهدف سهل لابتزاز ميليشيا الحرس الثوري الإيراني.

 



مواضيع ممكن أن تعجبك