قتلى في مظاهرات ضد نظام البشير

منشور 25 كانون الثّاني / يناير 2019 - 04:00
أطلقت الشرطة السودانية الغاز المسيل للدموع لتفريق مئات المشاركين
أطلقت الشرطة السودانية الغاز المسيل للدموع لتفريق مئات المشاركين

خلفت المظاهرات المناهضة للحكومة السودانية والتي جرت الخميس في العاصمة الخرطوم وأم درمان المجاورة لها ثلاثة قتلى، بحسب ما أفادت سلطات البلاد.

فقد أكد المتحدث باسم الشرطة السودانية اللواء هاشم عبد الرحيم في بيان نشر في وقت مبكر الجمعة وفاة شخصين خلال المظاهرات التي هزت الخرطوم.

وكان رئيس لجنة التحقيق من قبل النائب العام السوداني حول الاحتجاجات، عامر محمد إبراهيم، قد أعلن في وقت متأخر الخميس أن متظاهرا توفي خلال تجمع في أم درمان. وقال: "تلقينا أن مواطنا أصيب في أحداث أم درمان وتوفي متأثرا بإصابته". وأضاف: "بلغ إجمالي عدد الوفيات في كل السودان (...) وحتى اليوم 29 وفاة".

المتحدث باسم الشرطة السودانية صرح أن "عدة ولايات (في) البلاد شهدت تجمعات غير قانونية (وخرجت تجمعات مشابهة كذلك) في أجزاء متفرقة من ولاية الخرطوم. فرقتها الشرطة باستخدام الغاز المسيل للدموع". وأضاف "سجلت الشرطة في ولاية الخرطوم حالتي وفاة"، دون أن يحدد الكيفية التي توفي فيها الشخصان.

وأطلقت الشرطة السودانية الغاز المسيل للدموع لتفريق مئات المشاركين في مسيرة حاولت الوصول إلى القصر الجمهوري في وقت كثف فيه المتظاهرون تحركهم للمطالبة برحيل الرئيس عمر البشير.

 وقالت منظمات حقوق الإنسان إن أكثر من 40 شخصا من بينهم عاملون في المجال الصحي قد قتلوا في اشتباكات مع قوات الأمن منذ اندلاع الاحتجاجات في 19 ديسمبر/كانون الأول.


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك