قتيل جراء انفجار عبوة في بغداد وتشكيل لجنة لدراسة الوضع الامني للاميركيين

منشور 20 أيلول / سبتمبر 2007 - 07:24
اعلنت مصادر امنية واخرى طبية عراقية الخميس مقتل شخص واصابة تسعة اخرين بينهم اثنان من عناصر الشرطة اثر انفجار عبوة ناسفة استهدفت دورية للشرطة وسط بغداد.

واوضح مصدر امني ان "عبوة ناسفة استهدفت دورية للشرطة العراقية قرب حي زيونة الراقي حوالي الساعة التاسعة صباحا ما اسفر عن مقتل مدني واصابة تسعة اخرين بينهم اثنان من عناصر الشرطة".

واكد مصدر في مستشفى ابن النفيس (وسط) ان "جناح الطوارىء استلم جثة مدني وتسعة جرحى بينهم اثنان من الشرطة اصيبا بجروح خطيرة اثر انفجار في بغداد".

وجاء ذلك غداة مقتل القائد في تنظيم القاعدة ابو يعقوب المصري الذي يعتقد انه مسؤول عن سلسلة من الهجمات التفجيرية بسيارات مفخخة في العراق بما فيها التفجير الذي قتل فيه 202 شخصا في بغداد حسبما اعلن الجيش الاميركي الاربعاء.

وجاء في بيان للجيش الاميركي ان المصري قتل باطلاق النار عليه في 31 اب/اغسطس قرب مدينة التارمية شمال بغداد. وقال البيان ان "المصري الذي يعرف كذلك باسم الدكتور كان مستشارا عسكريا لقادة تنظيم القاعدة في بغداد والمناطق المحيطة". واضافت انه "كان يقدم الارشادات لتخطيط وتنسيق وتنفيذ الهجمات".

ووصف قائد كبير في القاعدة معتقل حاليا المصري بانه "مدير قسم التفجير بالسيارات المفخخة في التنظيم".

الوضع الامني

فيما اتفقت واشنطن وبغداد على تشكيل لجنة مشتركة لدراسة الوضع الامني للمدنيين الاميركيين العاملين مع الحكومة الاميركية في العراق في اعقاب اطلاق عناصر من شركة "بلاك ووتر" الامنية الخاصة النار على مدنيين عراقيين حسبما صرح توم كايسي المتحدث باسم الخارجية الاميركية الاربعاء.

وقال كايسي ان "هدف اللجنة هو تقديم توصيات مشتركة حول السياسة بما فيها اقتراحات محددة لتحسين الاجراءات الاميركية والعراقية الخاصة بعناصر الامن المرتبطين بالحكومة" الاميركية.


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك