اغتيال عالم نووي في طهران ومسؤول ايراني يتهم اسرائيل

منشور 11 كانون الثّاني / يناير 2012 - 06:46
شرطي ايراني يمر من امام سيارة العالم الايراني القتيل
شرطي ايراني يمر من امام سيارة العالم الايراني القتيل

 اتهم نائب حاكم طهران اسرائيل بالوقوف وراء الاعتداء الذي استهدف الاربعاء العالم النووي الايراني مصطفى احمدي روشن الذي قتل في انفجار قنبلة، وذلك في تصريح نقلته قناة العالم الايرانية التي تبث باللغة العربية.
وقال سفر علي براتلو "ان الكيان الاسرائيلي يقف وراء الانفجار، انه شبيه بهجمات استهدفت اكثر من عالم نووي (ايراني)". وقد وقع الاعتداء بالقرب من جامعة العلامة الطبطبائي شرق طهران.
وكانت وكالة الانباء الايرانية مهر قد افادت ان العالم الايراني مصطفى احمدي روشان الذي قتل صباح الاربعاء في اعتداء في طهران كان يعمل في موقع نطنز لتخصيب اليورانيوم (وسط).
واوردت الوكالة ان "المهندس احمدي روشان الذي حاز قبل تسع سنوات شهادة في الكيمياء في جامعة شريف كان نائب المدير التجاري لموقع نطنز".
ونطنز هو الموقع الرئيسي الايراني لتخصيب اليورانيوم ويعد اكثر من ثمانية الاف جهاز للطرد المركزي.
وجامعة شريف في طهران هي اشهر جامعات العلوم في ايران.
وذكرت وسائل الاعلام الايرانية ان احمدي روشان قتل اثر انفجار قنبلة لاصقة بسيارة كان بداخلها برفقة راكبين اخرين.
وقال نائب حاكم ولاية طهران سفر علي براتلو بحسب ما نقلت وكالة الانباء العمالية الايرانية "قام دراج ناري هذا الصباح بلصق قنبلة بسيارة بيجو 405 التي انفجرت".
وقتل روشان واصيب الراكبان الاخران بجروح ونقلا الى مستشفى، بحسب المسؤول.
ونقلت وكالة فارس عن احد زملائه ان احمدي روشان كان يعمل على مشروع اغشية مكثفة تستخدم لفصل الغاز.

© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك