قلق في اليمن من انفلونزا الطيور بعد نفوق عدد من الطيور

منشور 21 تِشْرِين الثَّانِي / نوفمبر 2007 - 08:04

أعلنت السلطات اليمنية المختصة يوم الاربعاء عن نفوق عدد من الطيور خلال الايام القليلة الماضية بعد ورود بلاغات من مزارعين لاول مرة في بعض مناطق اليمن.

وقالت الادارة العامة للثروة الحيوانية بوزارة الزراعة اليمنية انها "تلقت بلاغات من مواطنين ومزارعين تفيد بنفوق عدد من الطيور في مزارعهم".

ونقلت وكالة الانباء اليمنية الرسمية عن غالب الارياني المدير العام للثروة الحيوانية اليمني قوله "هناك قلق من اصابة اليمن بجائحة أنفلونزا الطيور "اتش5 ان1".

وأضاف انه تم اتخاذ اجراءات لمواجهة المرض من بينها ايقاف الاستيراد من البلدان المصابة ومراقبة المنافذ وكذا مراقبة الطيور المهاجرة.

وأفاد الارياني أنه تم تحريك فرق رصد المرض الى مناطق الاصابة لاخذ عينات وفحصها في المختبر مشيرا الى احتمال اصابة تلك الطيور بفيروس انفلونزا الطيور".

وقال الارياني ان اليمن حصل على دعم دولي بما يزيد عن 1.3 مليون دولار من منظمة الاغذية والزراعة (فاو) والبنك الدولي لاستخدامها في حال اعلان اصابة اليمن بالمرض والتحرك لمواجهته.

وأشار الارياني الى ان اجتماعا سيعقد مع القطاع الخاص السبت المقبل لتحديد دوره في مواجهة المرض باعتبار القطاع هو المتضرر الكبير من احتمال اصابة الطيور في اليمن بالفيروس القاتل الذي ستبلغ خسائره المليارات بسببه وسيحتاج الى عشرين سنة حتى يعود الحال على ما كان عليه.

ودعا الارياني القطاع الخاص للتحرك والتعاون لتعزيز حركة الترصد ومواجهة المرض. وتشكل السواحل اليمنية نقطة عبور للطيور المهاجرة من افريقيا الى أوروبا. ويحتمل انتشار المرض في البلاد خلال أشهر الشتاء عندما تمر بها أسراب الطيور المهاجرة الباحثة عن مناخ أكثر دفئا.

مواضيع ممكن أن تعجبك