قوات أميركية تساند الجيش العراقي قرب الموصل

منشور 17 حزيران / يونيو 2016 - 02:52
خاضت القوة البرية الأميركية المواجهات بدعم من المدرعات والدبابات والمدفعية
خاضت القوة البرية الأميركية المواجهات بدعم من المدرعات والدبابات والمدفعية

تساند القوات الأميركية الجيش العراقي في عملياته العسكرية لتحرير المناطق الخاضعة لسيطرة تنظيم داعش في محيط مدينة الموصل مركز محافظة نينوى.
وقال أحد قادة الجيش العراقي في نينوى، الشيخ صديق سلمان، إن القوات الأميركية تقصف مواقع داعش في نهر دجلة بالمدافع الذكية في الخطوط الخلفية.

وأشار إلى أن هناك تنسيقا عاليا بين قوات الجيش العراقي والقوات الأميركية، نافيا مشاركة قوات المشاة الأميركيين في العمليات العسكرية.

وشاركت قوة برية أميركية إلى جانب القوات الحكومية العراقية، الخميس، في هجوم على مواقع داعش في المناطق المحيطة بمدينة الموصل، معقل التنظيم المتشدد في العراق.

وقالت مصادر في قوات البشمركة التابعة لإقليم كردستان إن قوات أميركية شاركت "للمرة الأولى" مع الجيش العراقي في الهجوم جنوبي الموصل.

وخاضت القوة البرية الأميركية المواجهات بدعم من المدرعات والدبابات والمدفعية، حسب المصادر العسكرية التي أشارت إلى أن ميليشيات الحشد الشعبي لا تشارك في هذه العملية.

وكانت القوات العراقية قد بدأت الأسبوع الماضي هجمات مكثفة على مواقع داعش جنوب الموصل في محافظة نينوى، وسط غارات جوية للتحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة.

وأُرسلت القوات العراقية إلى منطقة مخمور الشمالية، وبدأت عملية في مارس الماضي وصفتها بأنها بداية لحملة أكبر تهدف لانتزاع السيطرة على الموصل أكبر مدينة في قبضة المتشددين.


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك