قوات حفتر: سنشن غارات مكثفة على العاصمة طرابلس

منشور 01 تمّوز / يوليو 2019 - 12:11
إطلاق عملية جوية تحت تسمية "عاقبة الغدر"
إطلاق عملية جوية تحت تسمية "عاقبة الغدر"

أعلن مسؤول في "الجيش الوطني الليبي" اليوم الاثنين أن قواته تنوي شن غارات جوية مكثفة على أهداف في العاصمة طرابلس، داعيا المواطنين إلى الابتعاد عن المواقع العسكرية في المدينة.

وأكد آمر غرفة عمليات سلاح الجو في "الجيش الوطني"، اللواء محمد المنفور، إطلاق عملية جوية تحت تسمية "عاقبة الغدر"، قائلا إن قوات حفتر "استنفدت كل الوسائل التقليدية في الحرب".
وتابع: "بعد عمليات الخداع والغدر التي حصلت مؤخرا، باشرت القوات الجوية العربية الليبية تنفيذ ضربات جوية قوية ومحكمة على مواقع مختارة ومُنتقاة بدقة في طرابلس".

واندلع القتال في محيط طرابلس أوائل أبريل الماضي، إذ قام "الجيش الوطني" بقيادة المشير حفتر بالزحف على العاصمة الخاضعة لسيطرة قوات حكومة الوفاق المعترف بها دوليا.

من جهة أخرى أعلن مصدر في وزارة الخارجية التركية، اليوم الإثنين، الإفراج عن ستة أتراك اعتقلتهم قوات خليفة حفتر في ليبيا، غداة تهديد أنقرة بالردّ على أي هجوم أو عمل عدائي تنفّذه هذه القوات ضد المصالح التركية في ليبيا.

وقدّم مصدر في وزارة الخارجية الأتراك الستة على أنهم “بحّارة”، مؤكدًا أنه تمّ الإفراج عنهم و”قرروا طوعًا البقاء” في ليبيا لمواصلة عملهم.

وتدعم تركيا حكومة طرابلس. وقالت وزارة الخارجية التركية، أمس الأحد، إن قوات حفتر ستصبح “هدفًا مشروعًا” إذا لم يتم إطلاق سراح المحتجزين على الفور.

مواضيع ممكن أن تعجبك