كارتر يدعو إلى بقاء قوات التحالف في العراق بعد «داعش»

منشور 05 كانون الأوّل / ديسمبر 2016 - 06:44
مهمة التحالف يجب أن لا تقتصر على إنهاء التنظيم
مهمة التحالف يجب أن لا تقتصر على إنهاء التنظيم

دعا وزير الدفاع الأميركي آشتون كارتر إلى ضرورة بقاء وحدات عسكرية من قوات التحالف في العراق حتى بعد طرد «داعش» منها. ودعا كارتر إلى «ضرورة بقاء وحدات من القوات الأميركية وحلفائها في العراق حتى بعد هزيمة داعش الإرهابي في الموصل»، وقال في كلمة ألقاها خلال «منتدى الدفاع الوطني» في كاليفورنيا إن «مهمة التحالف يجب أن لا تقتصر على إنهاء التنظيم، بل الاستمرار في محاربة المسلحين الأجانب ومواجهة محاولاتهم تغيير مناطق أنشطتهم وتجمعاتهم». ودعا إلى «ضرورة تقديم مساعدات إلى السلطات العراقية من خلال تدريب الشرطة المحلية وقوات حرس الحدود وغيرها من الصنوف العسكرية لمسك الأرض».

 وأفاد مصدر عسكري أمس أن «طائرات التحالف الدولي استأنفت غاراتها على مواقع محددة للتنظيم في الأحياء الشرقية مع تحسن الطقس، فيما وفرت مروحيات التحالف تساندها أخرى عراقية التغطية للقوات المهاجمة، خصوصاً قوات الفرقة الذهبية، بعدما كان عناصر التنظيم استغلوا العاصفة الترابية التي ضربت المنطقة لشن هجمات انتحارية مباغتة»، وزاد أن «القصف الجوي طاول أيضاً معاقل داعش قرب مطار الموصل من الجهة الجنوبية».
وفي إطار جهود التنسيق في معركة الموصل، عقد المبعوث الأميركي الخاص لـ «التحالف الدولي» بريت ماكغورك اجتماعاً مع رئيس حكومة إقليم كردستان نيجيرفان بارزاني دعا خلاله إلى «ضرورة وجود خطة سياسية وأمنية عامة لمرحلة ما بعد داعش، وأهمية التواصل بين أربيل وبغداد لحل خلافاتهما، خصوصاً في ما يتعلق بمستقبل المنطقة بعد القضاء على التنظيم».
ودعا بارزاني إلى «وضع خطة مشتركة لإعادة الثقة بين المكونات في سهل نينوى».


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك