كرزاي يلغي زيارة إلى بريطانيا بعد سلسلة تفجيرات عاشوراء

منشور 07 كانون الأوّل / ديسمبر 2011 - 09:55

ألغى الرئيس الأفغاني حامد كرزاي زيارة كانت مقررة لبريطانيا في أعقاب تفجيرات الثلاثاء التي استهدفت تجمعات شيعية في كابول ومزار الشريف أثناء إحياء ذكرى عاشوراء وأسفرت عن مقتل 58 شخصا وإصابة أكثر من 160 آخرين.

وأدان كرزاي الهجوم واتهم حركة طالبان بتنفيذه قائلا إنها المرة الأولى التي تشهد فيه هذه المناسبة وقوع هجوم إرهابي على حد تعبيره

وكان كرزاي يعتزم اجراء محادثات في بريطانيا مع رئيس الوزراء ديفيد كاميرون بعد مشاركته في مؤتمر عقد في بون في ألمانيا حول مستقبل بلاده بعد انسحاب قوات حلف شمال الأطلسي المقرر عام 2014. ووقع أحد الانفجارات في العاصمة كابول في مركز المدينة بالقرب من ضريح "أبو فضل"، وهو ضريح مقدس لدى الشيعة، حيث تجمع المئات لإحياء يوم عاشوراء ومقتل الإمام الحسين بن علي بن أبي طالب. وقال أحد المسؤولين الأمنيين لوكالة أنباء فرانس برس إن انتحاريا فجر نفسه بالقرب من مدخل الضريح وسطح حشد من الرجال والنساء والأطفال. وسمعت أصوات أبواق سيارات الإسعاف التي كانت تنقل الجرحى في أنحاء المدينة 

مواضيع ممكن أن تعجبك