كوريا تقرر إرسال المزيد من القوات رغم التهديد بقطع رأس رهينة مختطف

منشور 21 حزيران / يونيو 2004 - 02:00

قررت كوريا الشمالية المضي قدما في خططها ارسال المزيد من القوات الى العراق رغم تهديد جماعة عراقية بقطع رأس رهينة كوري. 

قالت قناة الجزيرة التلفزيونية الاحد انها تلقت شريطا تهدد فيه جماعة عراقية بقطع رأس رهينة كوري جنوبي ما لم تكف سول عن تعاونها مع سلطات الاحتلال الاميركية. 

وقال أحد افراد المجموعة من المسلحين الملثمين وقد التفوا كما يظهر الشريط حول الرهينة الكوري "اننا نطالبكم الآن بسحب قواتكم من أرضنا وبعدم إرسال المزيد من هذه القوات الى هذه الارض وإلا فسوف نرسل لكم رأس هذا الكوري." 

ورغم ذلك، فقد أعلنت وزارة الخارجية الكورية الجنوبية الاثنين ان كوريا الجنوبية ستمضي قدما في خطتها لارسال ثلاثة الاف جندي. 

 

وأبلغ تشوي يونج جين نائب وزير الخارجية الكوري الجنوبي بعد اجتماع لمجلس الامن القومي ان الحكومة ستبذل ما في وسعها لاطلاق سراح كيم سون ايل (33 عاما)الذي ظهر على التلفزيون وهو يدعو لانقاذ حياته.—(البوابة)—(مصادر متعددة)

مواضيع ممكن أن تعجبك