لبنان: الحكم بالاعدام على مغربي حاول مهاجمة السفارة الاميركية

منشور 23 تمّوز / يوليو 2004 - 02:00

افاد مصدر قضائي الجمعة أن المحكمة الجنائية اللبنانية أصدرت امس حكما بالاعدام على مغربي (23 عاما) متهم بسرقة صراف وقتله لشراء أسلحة بهدف مهاجمة السفارة الاميركية في لبنان. 

واوضح المصدر ان الحكم الصادر في حق جمال عبد الخالق بزازي الذي يعاني اضطرابات عقلية، على حد قول محاميه، يمكن استئنافه. 

وبحسب الحكم، دخل الشاب إلى لبنان في طريقة غير مشروعة واتصل بحزب الله معربا عن رغبته بالجهاد ضد إسرائيل. 

الا ان الحزب قرر ابعاده من لبنان بعد اربعة اشهر من المراقبة تحت إشراف منظمة الجهاد الاسلامي في فلسطين. 

عندها فر بزازي وعمد الى التخطيط مع صديقه الجزائري المعروف باسم نور الدين، المجهول باقي الهوية، لسرقة صراف بغية شراء صواريخ من فئة "لاو" في طرابلس، شمال لبنان، بهدف مهاجمة السفارة الاميركية. 

واوقف بزازي في العاشر من ايلول/سبتمبر 2002 بعد قتل صراف في منطقة الدورة، ضاحية بيروت الشمالية.

مواضيع ممكن أن تعجبك