لبنان يفرج عن صحفيين اوقفوا بتهمة سرقة ادلة من شقة شاهد بقضية الحريري

منشور 31 كانون الثّاني / يناير 2007 - 07:20

قرر القضاء اللبناني الاربعاء الافراج عن ثلاثة صحافيين في قناة "تلفزيون الجديد" المحلية بكفالة، وذلك بعد 44 يوما على توقيفهم بجرم "سرقة ادلة" من شقة محمد زهير الصديق، احد الشهود في قضية اغتيال رئيس الوزراء السابق رفيق الحريري.

وقرر المحقق العدلي في قضية اغتيال الحريري الياس عيد تخلية فراس حاطوم ومحمد بربر وعبد العظيم خياط بكفالة 500 الف ليرة عن كل منهم.

وكان القضاء اوقف الصحافيين الثلاثة في 12 كانون الاول/ديسمبر الفائت وتم الادعاء عليهم بجرم "السرقة الموصوفة بتسلق البناء ودخول شقة (محمد زهير الصديق) والعبث بموجوداتها واخذ بعضها".

وشمل الادعاء بالتهمة نفسها نسيم المصري المسؤول عن البناء الذي تقع فيه شقة الصديق وحارس البناء خليل العبد الله وكل من يظهره التحقيق.

وكان حاطوم ورفيقاه اعدوا وثائقيا عن الصديق عرضت قناة "تلفزيون الجديد" (نيو تي في) مقتطفات منه وشمل تصوير اماكن في باريس ودمشق.

وقبل خمسة ايام من توقيفهم، تسلل حاطوم ورفيقاه الى الشقة وصوروها وعبثوا بمحتوياتها واخذوا منها اشرطة فيديو واوراقا تم استرجاعها، وفق مصادر قضائية.

وكانت لجنة التحقيق الدولية في اغتيال الحريري كشفت على شقة الصديق في منطقة خلدة (جنوب بيروت) وتحفظت عن موجوداتها نظرا الى ضرورات التحقيق واعتبرتها جزءا من مسرح الجريمة.

وتحول الصديق من شاهد ورد اسمه في تقرير لجنة التحقيق الدولية في اغتيال الحريري الى مشتبه بضلوعه في هذه الجريمة.

ورفضت فرنسا ان تسلم الصديق الى لبنان لانه لا يزال يطبق عقوبة الاعدام واطلقت سراحه وابقته قيد الاقامة الجبرية.


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك