لقاء فلسطيني اسرائيلي لاعداد وثيقة مشتركة للاجتماع الدولي

منشور 16 تشرين الأوّل / أكتوبر 2007 - 07:11

التقى مفاوضون فلسطينيون واسرائيليون الاثنين في القدس لاعداد وثيقة تشمل نقاط الاتفاق بين الجانبين حول القضايا الرئيسية للنزاع الفلسطيني الاسرائيلي تمهيدا للاجتماع الدولي حول الشرق الاوسط الشهر المقبل.

وقال كبير المفاوضين الفلسطينيين صائب عريقات لوكالة فرانس برس "لقد اجرينا لقاء جديا بهدف اعداد وثيقة يقبل بها الطرفان". واستمر اللقاء ساعتين. وينتظر ان تليه لقاءات اخرى هذا الاسبوع بحسب الوفد الفلسطيني.

ويقود وفد التفاوض الفلسطيني في هذه الاجتماعات رئيس الوزراء الفلسطيني السابق احمد قريع والوفد الاسرائيلي وزيرة الخارجية تسيبي ليفني.

ودعت وزيرة الخارجية الاميركية كوندوليزا رايس التي تقوم بجولة في المنطقة الاثنين الفلسطينيين والاسرائيليين الى الاتفاق على وثيقة "ملموسة" تفتح الباب امام قيام دولة فلسطينية قالت انه آن الاوان لاقامتها.

واعتبرت في المقابل ان هذه الوثيقة لا تحتاج الى "تفصيل" او تحديد جدول زمني لتكون جدية وجوهرية. واوضحت "قلت انه يجب ان يتم اعداد وثيقة جدية وجوهرية تتناول المسائل الرئيسية" مضيفة "الوثيقة لا تحتاج الى تفصيل لتكون جدية وليست بحاجة الى تفصيل لتكون جوهرية" وقالت "لست متأكدة اننا نرغب في جدول زمني يحدد اننا سنقوم بكذا في كذا وقت".

وشددت على ضرورة تطبيق "الالتزامات الواردة في اطار المرحلة الاولى من خارطة الطريق" خطة السلام الدولية التي بقيت حبرا على ورق.

وتنص المرحلة الاولى في خارطة الطريق على "انهاء العنف والارهاب" وتجميد الاستيطان في الاراضي الفلسطينية المحتلة. وفي اشارة واضحة الى القرار الاسرائيلي الاخير مصادرة اراض فلسطينية قرب القدس دعت رايس الجانبين "الى تجنب اتخاذ اي قرار قد ينسف الثقة" المتبادلة.

مواضيع ممكن أن تعجبك