لواء من الجيش السوداني يغادر اليمن بعد انتهاء مهامه

منشور 27 آب / أغسطس 2018 - 12:29
لواء من الجيش السوداني يغادر اليمن بعد انتهاء مهامه
لواء من الجيش السوداني يغادر اليمن بعد انتهاء مهامه

غادرت قوات سودانية قوامها "لواء كامل" اليمن، بعد انتهاء مهامه في عمليات التحالف العربي الذي تقوده السعودية، شمال غربي البلاد.


وأفاد مصدران يمنيان بأن لواء من القوات السودانية يسمى " لواء الحزم الثاني" غادر منطقتي "ميدي" و"حرض" بمحافظة حجة شمال غربي البلاد، بعد انتهاء مهامه القتالية المساندة لقوات الجيش الوطني هناك، خلال الثمانية الأشهر الماضية.


وتشترك مدينتا حرض وميدي، التي أدت القوات السودانية دورا في انتزاعها من قبضة جماعة الحوثي، بحدود برية وبحرية مع المملكة السعودية، فيما تقع على بعد حوالي 123 كيلو مترا من العاصمة صنعاء الخاضعة لسيطرة جماعة منذ خريف العام 2014.


وكانت المنطقة العسكرية الخامسة التابعة للجيش اليمني، قد أقامت السبت، حفل تكريم وتوديع لقيادة اللواء السوداني الذي شارك ضمن قوات التحالف دعما للشرعية في البلاد.


ووفقا للمصدرين اللذين تحدثا لـ"عربي21" وفضلا عدم الكشف عن أسمائهما، فإن لواء جديدا من الجيش السوداني يدعى "لواء الحزم الرابع" قد حل محل اللواء العسكري المغادر، لتنفيذ المهام القتالية التي كان يقوم بها في إسناد القوات اليمنية في حربها ضد مسلحي جماعة الحوثي في شمالي غربي البلاد.


وتشارك السودان ضمن قوات التحالف العربي بقيادة الرياض باليمن دعما للشرعية ضد مليشيات الحوثي منذ 26 من آذار/ مارس 2015.


وكان الجيش السوداني أعلن في أيلول/ سبتمبر 2017، عن مقتل 412 عسكريا من قواته في مواجهات خاضها ضد مسلحي الحوثي وقوات الرئيس الراحل، علي عبدالله صالح، قبل أن ينفك تحالفه مع الجماعة بمقتله برصاص مسلحيها مطلع كانون الثاني/ديسمبر من العام نفسه.

مواضيع ممكن أن تعجبك