مؤسسة الدوحة للأفلام تستضيف أكثر من 100 خبير سينمائي عالمي خلال ملتقى قمرة 2019

منشور 05 آذار / مارس 2019 - 10:10
• محترفو صناعة الأفلام من أكثر من 32 دولة يجتمعون في الدوحة لدعم تطوير 36 مشروعاً سينمائياً
• محترفو صناعة الأفلام من أكثر من 32 دولة يجتمعون في الدوحة لدعم تطوير 36 مشروعاً سينمائياً

• محترفو صناعة الأفلام من أكثر من 32 دولة يجتمعون في الدوحة لدعم تطوير 36 مشروعاً سينمائياً خلال ندوات توجيهية لعروض الأفلام مع تقديم الملاحظات، ولقاءات منظمة حول الصناعة.

الدوحة، قطر 

يستضيف ملتقى قمرة السينمائي 2019، الذي تقدمه مؤسسة الدوحة للأفلام من 15 وحتى 20 مارس، ما يزيد عن 100 من خبراء السينما العالميين، لتقديم التدريب والتوجيه والإرشاد لـ 36 من مشاريع قمرة، تمثل أغلبها التجربة الأولى أو الثانية لصناع الأفلام المشاركين.

وسوف تستقبل الفعالية التي تقام على مدة ستة أيام، مجموعة من أصحاب الخبرة والمهارة من المخرجين والمنتجين ومدراء المهرجانات السينمائية والمبرمجين والمستشارين ومدراء التمويل ووكلاء المبيعات وخبراء الاستحواذ والسيناريو والموزعين ومنصات الفيديو عند الطلب ومسؤولي جهات البث وغيرهم من محترفي الصناعة. وقد شكل العديد منهم علاقات قوية من خلال هذا الحدث السنوي الذي أصبح الوجهة الأهم للمواهب، والحاضنة المميزة للأصوات الجديدة والقصص الاستثنائية في السينما العربية والعالمية.

وتشمل قائمة المشاركين في قمرة 2019 ممثلين عن أكثر من 15 مهرجان سينمائي دولي بارز، ومسؤولين تنفيذيين من بعض شركات الإنتاج العالمية الرائدة إضافة إلى شركات المبيعات والتوزيع، والوكالات الثقافية والتمويلية.

وستشهد قمرة هذا العام حضور مشاركين من جميع أنحاء العالم؛ من تشيلي، إيطاليا، كندا، اليابان، المملكة المتحدة والولايات الأمريكية المتحدة وغيرها. وتشمل قائمة المشاركين من المنطقة حضوراً من الأردن، لبنان، المغرب، فلسطين، تركيا، سوريا وتونس.

ويركز برنامج قمرة المتخصص على 36 مشروعاً من 19 دولة ضمن مراحل مختلفة من التطوير. ويقسم إلى قسمين؛ جلسات تعليمية وورش عمل واستشارات إلى جانب لقاءات توفيقية لمعرفة احتياجات المشاريع التي لا تزال قيد التطوير، وسلسلة من عروض لمشاريع في مرحلة ما بعد الإنتاج وجلسات تبادل الآراء والملاحظات حول المشاريع في مرحلة ما بعد الإنتاج التي تعرض للمشاركين فقط.

وتغطي قمرة رحلة الفيلم من صفحات النص حتى شاشة العرض وما بعد ذلك، ومع إدراج منصات البث على الانترنت ووالفيديو عند الطلب؛ أصبح بإمكان صناع الأفلام أن يطمحوا إلى ما وراء منصات العرض التقليدية لتصل أعمالهم إلى جمهور أوسع.

قالت فاطمة حسن الرميحي، الرئيس التنفيذي لمؤسسة الدوحة للأفلام: " يسرنا أن نستضيف مرة أخرى هذه النخبة المميزة من رواد صناعة السينما العالمية خلال فعاليات قمرة 2019. تساهم الأدوات التي يقدمها المشاركون في الارتقاء بالمعايير الإبداعية والتقنيّة لصناعة الإنتاج السينمائي في قطر والمنطقة، كما تعزز من قدرة صناع الأفلام على الوصول إلى الجماهير المحلية والعالمية والتواصل معهم".

وأضافت الرميحي: " إن الوصول بين المواهب الصاعدة و الرواد ، من التطوير وحتى التوزيع؛ يعزز من قدرة المشاريع على النجاح، نحن ممتنون للغاية للمساهمة الكريمة من طرف جميع خبراء الصناعة، ونتطلع إلى الاستفادة من هذه الطاقة الملهمة للعام الخامس على التوالي.

وقد أبدى مجموعة من المستشارين استعدادهم لتقديم المشورة لمشاريع قمرة، بما فيهم صناع الأفلام: ريثي بان، غسان سلحب، تالا حديد، آن ماري جاسر، كريم عينوزن والمصور سفيان الفاني والمونتير سباستيان سيبولديفا، والمنتجة جوسلين بارنيس والمنتج جان دي فورت.

وسوف تستقبل الدوحة خلال قمرة 2019 مجموعة من الأسماء اللامعة من رواد الصناعة، منهم؛ فرانكلين ليونارد، مؤسس شركة (The Blacklist)القائمة السوداء، وميشيل ريلهاك، رئيس قسم الدراسات في كلية فينيسيا بينالي وخبير الواقع الافتراضي، وفونا مادوكا، مستشارة المحتوى للأفلام الطويلة والوثائقيات لدى شركة نتفليكس، وبوبي آلين، نائب رئيس المحتوى في موبي آند سام موريل، مدير المعالجة والاختيار في موقع فيميو.

وسيحضر مجموعة من مدراء المهرجانات السينمائية الدولية المرموقة عروض الأفلام قيد التحضير لمشاريع ما بعد الإنتاج؛ ومن بينهم مدراء مهرجانات برلين، تورنتو، روتردام، كارلوفي فاري، مراكش وسراييفو، أمستردام ومهرجان رؤى الواقع، إضافة إلى مبرمجين من قسم أسبوعي المخرجين وأسبوع النقاد في مهرجان كان، فينيسيا بينالي، لوكارنو، تريبيكا ومومباي وغيرهم.

وستشهد فعاليات قمرة حضوراً قوياً لممثلي مؤسسات وصناديق دعم الأفلام؛ مثل معهد سندانس، معهد تريبيكا، الصندوق العربي للفنون والثقافة، صندوق السينما العالمية، صندوق دعم السينما الأوروبية "يور اميجيز"، إضافة إلى صندوق لوكسمبرغ للأفلام، ومجلس الإعلام برلين-براندنبورغ، المركز السينمائي المغربي، المركز الوطني للسينما، الصورة في تونس، مشروع صنّاع الأفلام المستقلة، ومختبر تورينو للأفلام وفينيسيا بينالي.

وتضم قائمة الحضور مجموعة مميزة من وكلاء المبيعات والتوزيع من جميع أنحاء العالم مثل وايلد بانتش (Wild Bunch)، ذا ماتش فاكتوري (The Match Factory)، نيو يوروب فيلم سيلز (New Europe Film Sales)، ستري دوقز (Stray Dogs) ، فيلمز بوتيك (Films Boutique)، دوك اند فيلمز (Doc & Films)، باك فيلمز (Bac Films)، أم سي دستربيوشن (MC Distribution) وغيرهم.

أما قائمة الحضور من المؤسسات الإعلامية القطرية فتشمل؛ فرقًا من تلفزيون قطر، تلفزيون الريان، شبكة الجزيرة الإعلامية وقناة الجزيرة الوثائقية. بالإضافة إلى أكثر من 120 مشاركاً من العاملين في صناعة الأفلام والإنتاج والإعلام والترفيه في قطر.

وتتشرف مؤسسة الدوحة للأفلام باستقبال خبراء قمرة السينمائيون لهذا العام وهم؛ أسطورة موجة السينما الفرنسية الجديدة آغنيس فاردا، والمخرج والكاتب الياباني المخضرم كيوشي كوروساوا، والمخرج والمؤلف البولندي بافل بافليكوفيكسي، ويوغينيو كاباليرو مصمم الإنتاج المكسيكي الحائز على الأوسكار، إضافة إلى الكاتبة والمخرجة الإيطالية اللامعة أليس روفاخر، الحائزة على جائزة من مهرجان كان السينمائي.

يشار إلى أن الفعاليات السينمائية خلال قمرة 2019 تشمل ندوات قمرة الدراسية بإشراف خبراء قمرة السينمائيين، وورش عمل ولقاءات بين أصحاب التجارب الأولى والثانية في صناعة الأفلام وبين خبراء صناعة الأفلام العالميين في دورات إرشادية متخصصة، إضافة إلى عروض قمرة للأفلام الطويلة من تقديم خبراء قمرة ومستقبلي المنح من المؤسسة، يتبعها جلسات لتلقي الأسئلة والإجابة عليها. وجلسات قمرة الحوارية التي ستناقش مجموعة واسعة من المواضيع المميزة.

وتقدم قمرة، مرة أخرى، فرصة للجمهور العام للمشاركة في البرنامج من خلال شراء بطاقة المشاركة في قمرة، التي ستتيح لهم إمكانية المشاركة وحضور ندوات قمرة الدراسية وعروض الأفلام وجلسات قمرة الحوارية. وهي متاحة لجميع المواطنين والمقيمين في دولة قطر والمنطقة. وسيتم التعامل مع الطلبات حسب أسبقية الحضور. ويبلغ سعر بطاقة المشاركة في قمرة 500 ريال قطري، ويستطيع كل من الطلاب وحملة بطاقتك إلى الثقافة من متاحف قطر شراءها بـ 350 ريال قطري.

حول مهرجان قمرة

يستضيف مهرجان قمرة السينمائي حشداً من المخرجين والمنتجين المرتبطين بإعداد ومرحلة ما بعد الإنتاج لـ 36 مشروعاً. وتضم قائمة المشاركين عدداً من صناع الأفلام في قطر، وكذلك المستفيدين من تمويل برنامج المنح في مؤسسة الدوحة للأفلام. ويشهد برنامج المهرجان اجتماعات سينمائية تخصص للمساعدة في انتقال المشاريع الواعدة إلى مراحلها التالية من الإنتاج، بما في ذلك دورات أساسية، وعروض لأعمال قيد التحضير، وجلسات مخصصة للتواصل بين الكفاءات الصاعدة والخبراء، وورش عمل متخصصة يديرها خبراء في العمل السينمائي. وسوف يجري هذا التبادل المعرفي الإبداعي بالتوازي مع برنامج للعروض السينمائية للجمهور اختارها بعناية خبراء قمرة السينمائيين.

يجري تنظيم مهجران قمرة على ثلاثة أقسام، تشمل ندوات قمرة السينمائية، وهي جلسات يومية يدير كل منها أحد خبراء قمرة. ويتاح لصناع الأفلام المشاركين حضور الندوات، كما يستطيع حضور هذه الندوات بصفة مراقب ضيوف السينما المعتمدين.

لقاءات قمرة وهي سلسلة من اللقاءاءت المباشرة وورش العمل وجلسات توجيه بين ممثلين عن مشاريع مختارة والخبراء في العمل السينمائي.

عروض قمرة وهي متاحة للجمهور وتعرض مشاريع حظيت بتمويل مؤسسة الدوحة للأفلام من خلال منح المؤسسة أو مبادرات التمويل المشترك، إلى جانب مجموعة من الأفلام اختارها خبراء قمرة السينمائيين، ويعقب العرض جلسات نقاشية للإجابة على أسئلة الحضور.

كلمة قمرة في اللغة العربية هي أصل "كاميرا"، وكان قد استخدمها قديماً عالم الفلك والرياضيات العربي الحسن بن الهيثم الذي توفي في العام 1040 الميلادي، والذي أرسى عمله في البصريات مبادئ عمل كاميرا التصوير.

عن مؤسسة الدوحة للأفلام:

مؤسسة الدوحة للأفلام هي مؤسسة ثقافية مستقلة لا تهدف للربح، تدعم تطور صناعة الأفلام في المجتمع المحلي، من خلال نشر ثقافة تقدير السينما وتعزيز المعرفة بالصناعة إضافة إلى المساهمة في تطوير الصناعات الإبداعية في قطر. وتشمل منصات المؤسسة تمويل وإنتاج الأفلام المحلية والإقليمية والدولية، وبرامج تبادل المهارات والإرشاد والتوجيه وعروض الأفلام، إضافة إلى مهرجان أجيال السينمائي ومهرجان قمرة. وتلتزم بدعم تحقيق أهداف رؤية قطر الوطنية 2030 في بناء اقتصاد قائم على المعرفة؛ من خلال أنشطتها وفعالياتها التي تهدف إلى دعم تنمية الثقافة والمجتمع والترفيه.

مواضيع ممكن أن تعجبك