ماذا قال بابا الفاتيكان عن التربية الجنسية في المدارس ؟

منشور 03 آب / أغسطس 2016 - 01:10
ماذا قال بابا الفاتيكان عن التربية الجنسية في المدارس
ماذا قال بابا الفاتيكان عن التربية الجنسية في المدارس

انتقد بابا الفاتيكان فرانسيس فكرة أن تعليم الأطفال يمكنهم تغيير جنسهم بحرية، رافضا ما يعرف في الأوساط الكاثوليكية بأيديولوجية الجنس.

وقال فرانسيس: "هناك استعمار أيديولوجي حقيقي في أوروبا وأمريكا وأمريكا اللاتينية وبعض البلدان الآسيوية”.

ووفقا لمحضر اجتماع مغلق مع الأساقفة البولنديين، فقد شكا البابا قائلا إنه “من بين هذه (الأيديولوجيات)، كما أريد أن أقول بوضوح، أيديولوجية الجنس. اليوم في المدارس يعلّمون الأطفال- الأطفال! أن كل فرد يمكنه اختيار جنسه.. هذا أمر فظيع″.

وقال فرانسيس إن هذه الآراء يتم الترويج لها بواسطة أشخاص أغنياء ومؤسسات غنية من “دول مؤثرة للغاية”.

وأضاف أنه يتفق مع سلفه بنديكت السادس عشر، أنها تمثل “خطيئة ضد الرب الخالق”.

ولا يعد البابا من مهاجمي المثليين، ويرجع ذلك أساسا إلى قوله عام 2013 عن المثليين: “من أنا لأحكم..”، لكنه أكد أيضا الاعتقاد الكاثوليكي بأن الأسر الحقيقية الوحيدة هي التي تتكون من شخصين من الجنسين.

مواضيع ممكن أن تعجبك