ماكرون لترامب: العقوبات الأميركية على حزب الله تأتي بآثار عكسية

منشور 08 آب / أغسطس 2020 - 04:42
الرئيس الاميركي دونالد ترامب
الرئيس الاميركي دونالد ترامب

قال الرئيس الأمريكي إنه سيشارك في مؤتمر عبر الهاتف يوم الأحد مع الرئيس اللبناني وزعماء دول أخرى لبحث سبل دعم لبنان في أعقاب الانفجار الهائل الذي شهده مرفأ بيروت.

قال مسؤول بقصر الإليزيه السبت إن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون أبلغ نظيره الأمريكي دونالد ترامب بأن العقوبات الأمريكية، التي تستهدف جماعة حزب الله اللبنانية المدعومة من إيران، تكون نتيجتها في صالح أولئك الذين تستهدف إضعافهم.

وأضاف المسؤول، الذي تحدث قبل مؤتمر للمانحين لمساعدة لبنان تشارك فرنسا في استضافته ويشارك فيه ترامب، أن ماكرون أبلغ ترامب في اتصال هاتفي يوم الجمعة بأن على الولايات المتحدة أن ”تستثمر مجددا“ في لبنان كي تساعد في إعادة بنائه.

وتابع المسؤول أن فرنسا تعتقد بوجود أدلة كافية لافتراض أن انفجار مرفأ بيروت المدمر الذي وقع يوم الثلاثاء كان حادثا.

وقال الرئيس الأمريكي إنه سيشارك في مؤتمر عبر الهاتف يوم الأحد مع الرئيس اللبناني وزعماء دول أخرى لبحث سبل دعم لبنان في أعقاب الانفجار الهائل الذي شهده مرفأ بيروت.

وقال ترامب على تويتر إنه تحدث مع الرئيس اللبناني ميشال عون والرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون الذي سيشارك أيضا في الاتصال.

وأضاف ”سنجري مؤتمرا عبر الهاتف يوم الأحد مع الرئيس ماكرون ورئيس لبنان وغيره من الرؤساء من مختلف أنحاء العالم. الكل يرغب في المساعدة!“.

وقال الرئيس الأمريكي إنه أبلغ عون بأن ثلاث طائرات كبيرة في طريقها إلى لبنان محملة بإمدادات وفرق طبية.

وأضاف في مؤتمر صحفي بمنتجعه للجولف في بدمينستر بولاية نيوجيرزي قال ترامب إن الولايات المتحدة تعمل مع المسؤولين اللبنانيين لتحديد الاحتياجات الصحية والإنسانية مشيرا إلى أن بلاده ستقدم ”مساعدة أخرى في الفترة المقبلة“.

وقتل الانفجار الذي وقع يوم الثلاثاء، وهو الأكبر في تاريخ بيروت، 154 شخصا ودمر قطاعا عريضا من المدينة وأحدث هزات أرضية في أرجاء المنطقة.
 


© 2000 - 2020 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك