مبارك باق على رأس الحزب الوطني

منشور 09 أيلول / سبتمبر 2007 - 05:13

اكد مدير مكتب الرئيس المصري حسني مبارك الاحد ان هناك اجماعا داخل الحزب الوطني الديموقراطي الحاكم على ان يبقى مبارك رئيسا له الامر الذي يناقض شائعات تحدثت عن احتمال ان يخلفه نجله جمال.

ونقلت الصحافة الحكومية عن زكريا عزمي الامين العام المساعد للتنظيم والعضوية والشؤون المالية والادارية في الحزب الوطني الديموقراطي ان هناك "اجماعا كاملا من الحزب على انتخاب الرئيس حسني مبارك رئيسا للحزب في افتتاح المؤتمر العام التاسع للحزب المقرر عقده من 3 الى 6 تشرين الثاني/نوفمبر" المقبل.

وهي المرة الاولى ينتخب فيها الحزب الوطني رئيسه وهو منصب شغله مبارك منذ توليه الرئاسة عام 1981.

وبذلك يرد عزمي في تصريحاته على شائعات سرت في مصر ان هذه الانتخابات ستتيح لجمال مبارك ان يخلف والده على رأس الحزب تمهيدا لتوليه الرئاسة.

بدوره حاول رئيس الوزراء المصري احمد نظيف تهدئة خواطر المصريين عبر القول "لا داعي للقلق من موضوع التوريث لان هناك حكومة وبرلمانا وسيناريو منظما لانتقال السلطة".

واضاف ان "مصر لم تشهد في اي فترة من تاريخها انتقالا دمويا للسلطة".

واكدت سوزان مبارك في مقابلة تلفزيونية في اوائل ايلول/سبتمبر ان زوجها الرئيس المصري في صحة جيدة مكذبة شائعات اشارت الى تدهور صحته.


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك