مجلس الشعب المصري يعلق جلساته و90 جريحا في مواجهات "السلفيين"

منشور 29 نيسان / أبريل 2012 - 01:23
اصيب اكثر من 90 شخصا ليل السبت الاحد في القاهرة في مواجهات بين سلفيين ومدنيين
اصيب اكثر من 90 شخصا ليل السبت الاحد في القاهرة في مواجهات بين سلفيين ومدنيين

علق مجلس الشعب المصري الاحد جلساته لهذا الأسبوع احتجاجا على تمسك المجلس الأعلى للقوات المسلحة الذي يدير شؤون البلاد بالحكومة التي رفض أغلبية النواب برنامج عملها.

واتخذ المجلس قراره في وقت غاب فيه ممثلو الحكومة عن الجلسة.

وقال رئيس المجلس محمد سعد الكتاتني "أرى تعليق جلسات هذا الاسبوع حتى نصل الى حل لهذه الازمة."

ووافق المجلس على اقتراحه

من جهة اخرى اصيب اكثر من 90 شخصا ليل السبت الاحد في القاهرة في مواجهات بين سلفيين ومدنيين قدموا على انهم سكان الحي الذي جرت فيه تظاهرة.

وتوجه عشرات من انصار حازم ابو اسماعيل السلفي الذي استبعد من السباق الرئاسي، السبت نحو حي العباسية بالقرب من وزارة الدفاع للاحتجاج على استبعاد مرشحهم والمطالبة برحيل السلطة العسكرية.

وليلا تعرضوا لهجوم من قبل مدنيين عرفت عنهم وكالة انباء الشرق الاوسط المصرية بانهم سكان الحي الذي فرقت فيه التظاهرة.

واستمرت المواجهات حتى الفجر تبادل الطرفان خلالها رشق الحجارة والقنابل الحارقة كما قال مصدر في اجهزة الامن.

وبحسب وزارة الصحة المصرية فان 91 شخصا اصيبوا بجروح، غالبيتهم اصابتهم طفيفة.

ولم تتدخل الشرطة العسكرية التي كانت امام وزارة الدفاع.

وحازم ابو اسماعيل هو ضمن عشرة مرشحين من اصل 23 تم استبعادهم بسبب مخالفات في ملفاتهم. واستبعد حازم صلاح ابو اسماعيل من السباق الرئاسي بسبب حصول والدته على الجنسية الاميركية قبل وفاتها ما يخالف القانون الانتخابي الذي يشترط ان يكون المرشح مصريا من ابوين مصريين لم يسبق لاي منهما الحصول علي اي جنسية اخرى وان تكون ايضا زوجته مصرية فقط.

ويحتج العديد من انصاره على استبعاده ويعتبرونه "مؤامرة" مدبرة ضد مرشحهم.


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك