محاولة انقلاب في مالي

منشور 17 أيّار / مايو 2022 - 04:20
مالي
مالي

أعلنت الحكومة الانتقالية في مالي، مساء الإثنين، إحباط محاولة انقلابية، قامت بها “مجموعة صغيرة من الضباط وضباط الصف” ليل 11-12 من شهر مايو/أيار الجاري، متهمة “دولة غربية لم تسمها بـ"مساندتهم".

جاء ذاك في بيان صادر عن المتحدث باسم الحكومة المالية العقيد عبد الله مايغا، نشرته وزارة الخارجية عبر حسابها على توتير.

وأوضح البيان أن المحاولة الانقلابية أحبطت “بفضل يقظة ومهنية قوات والدفاع والأمن”، داعيا “السكان إلى التزام الهدوء”.

وأشار البيان إلى أن الأشخاص الموقوفين سيتم تقديمهم للعدالة، مؤكدا أن “الوضع تحت السيطرة”.

واعتبرت الحكومة أن الهدف من هذه المحاولة الانقلابية هو “عرقلة وتقويض الجهود الكبيرة لتأمين بلادنا والعودة إلى النظام الدستوري والسلام والأمن”.

والأحد، أعلن المجلس العسكري في مالي انسحاب بلاده من مجموعة دول الساحل ومن قوة عسكرية متعددة الجنسيات في منطقة الساحل بغرب إفريقيا لمحاربة الجماعات الإرهابية.

ورغم أن بيان الحكومة المالية لم يحدد الدولة الغربية التي اتهمها بدعم المحاولة الانقلابية، إلا أن متابعين لا يستبعدون أن يكون البيان يشير لفرنسا، حيث تشهد العلاقة بين باريس وباماكو توترا متصاعدا منذ أسابيع.

و2 مايو/آيار الجاري، ألغت مالي الاتفاقيات الدفاعية الموقعة مع فرنسا وشركائها الأوروبيين، وشجبت ما وصفته “بالانتهاكات الصارخة” من قبل القوات الفرنسية الموجودة في البلاد للسيادة الوطنية، و”خروقها الكثيرة” للمجال الجوي المالي.

وقال المتحدث باسم الحكومة المالية عبد الله مايغا، في تصريح للتلفزيون الرسمي لبلاده، يوم 3 مايو الجاري، إن باماكو “تلمس منذ فترة تدهورا كبيرا في التعاون العسكري مع فرنسا”.


© 2000 - 2022 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك