محكمة أردنية ترفض استدعاء الرئيس الأمريكي للشهادة

منشور 09 آب / أغسطس 2007 - 03:24
رفضت محكمة أمن الدولة الأردنية   طلباً باستدعاء الرئيس الأمريكي، جورج بوش، للشهادة في محاكمة ثلاثة متهمين يحاكمون بتهمة التخطيط لاغتياله في العاصمة الأردنية أثناء زيارته لها العام الماضي.

وكان محامي الدفاع عن المتهمين الثلاثة قد تقدم بمذكرة توضيحية للمحكمة حول استدعاء بوش والسفير الأميركي لدى الأردن، ديفيد هيل، وقررت المحكمة رفع الجلسة إلى الخامس من سبتمبر/أيلول المقبل، وفقاً لوكالة الأنباء الأردنية.

ونقلت الأسوشيتد برس عن محامي الدفاع عن المتهمين، عبدالكريم الشريدة، قوله: "عندما تقدمت بطلب الاستدعاء أمام المحكمة، كنت أعرف أن من المستحيل حضور بوش للشهادة.. لكنني كنت أريد لفت نظر الرأي العام الأردني ووسائل الإعلام إلى أن هذه القضية مفبركة وأن التهم غير صحيحة."

هذا ورفض البيت الأبيض الرد على الاستفسارات المتعلقة بالقضية. وكانت أجهزة الأمن الأردنية قد اعتقلت المتهمين الثلاثة، نضال مصلح المومني وسطام الزواهرة وثروت دراج، في الثامن والعشرين من نوفمبر/تشرين الثاني الماضي، قبل يوم واحد من زيارة بوش للأردن.

وكان الادعاء الأردني قد قال إنه عثر مع المشتبهين الثلاثة على حاويات بلاستيكية معبأة بالبنزين بهدف استخدامه في صنع قنابل، مشيراً إلى أنهم كانوا ينوون اغتيال الرئيس الأمريكي وسفيره لدى الأردن.

وأوضح الادعاء أن المتهمين كانوا يعدون لهجوم آخر يستهدف السفارة الدنماركية في عمان. وأشار محامي الدفاع عن المتهمين إلى أن التهم مفبركة وأن المتهمين والشهود تعرضوا للتعذيب.


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك