مدريد تؤكد سحب قواتها خلال 15 يوما وواشنطن لن تتفاوض على جندي اميركي اسير

منشور 18 نيسان / أبريل 2004 - 02:00

نقل عن وزير الخارجية الاسباني الجديد ميجيل انخيل موراتينوس قوله يوم الاحد ان اسبانيا تعتزم سحب قواتها من العراق خلال 15 يوما. في الغضون اعلنت كونداليزا رايس ان بلادها لن تتفاوض على الجندي الاسير في ايدي جماعات مسلحة عراقية. 

وقالت وكالة انباء الشرق الاوسط المصرية "تلقى السيد أحمد ماهر وزير الخارجية اتصالا هاتفيا مساء اليوم من ميجيل موراتينوس وزير خارجية اسبانيا الجديد. وقد اطلع موراتينوس السيد أحمد ماهر على نية رئيس الوزراء الاسبانى الجديد الاعلان عن سحب القوات الاسبانية من العراق على ان يتم ذلك خلال 15 يوما." 

الى ذلك قال مسؤولون بارزون في الادارة الاميركية يوم الاحد ان الولايات المتحدة لن تتفاوض من أجل اطلاق سراح جندي اميركي يحتجزه مسلحون في العراق ولكنها تعمل لاطلاق سراح كل الرهائن المحتجزين هناك.  

وقالت مستشارة الامن القومي الاميركي كوندوليزا رايس ان الولايات المتحدة تتخذ اجراءات غير محددة لضمان الامن وسط تزايد العنف في العراق حيث قتل 104 جنود اميركيين منذ 31 اذار/ مارس كما احتجز حوالي 50 رهينة. ورغم ان العديد قد افرج عنهم الا ان اميركيين اثنين وثلاثة ايطاليين لا يزالون محتجزين. 

وتعهد رئيس هيئة الاركان الاميركية المشتركة الجنرال ريتشارد مايرز بان يفعل الجيش الاميركي قصارى الجهد لاعادة الجنود احياء.  

وقال مايرز لبرنامج في تلفزيون سي.ان.ان. "ان هذا من الاخلاقيات الاساسية للجيش الاميركي."  

ويعتقد ان الجندي الاميركي كيث ماتيو موبين (20 عاما) من باتافيا في ولاية أوهايو ضمن المحتجزين وهو مفقود منذ التاسع من ابريل نيسان وتم التعرف عليه في شريط فيديو من محتجزيه بثته قناة الجزيرة الفضائية يوم الجمعة. 

وقالت رايس في برنامج "فوكس نيوز صنداي" ان هناك جهودا تبذل "على الارض" لاطلاق سراح الرهائن ولكنها لا تشمل التفاوض.  

وقالت "اعتقد انه يمكنكم التأكد من ان المفاوضات مع الارهابيين ليست على جدول اعمال الرئيس." واضافت "الحقيقة ان هؤلاء قتلة وقطاع طرق يحاولون ترويع المجتمع الدولي. انهم يحاولون ترويع الولايات المتحدة ولن ينجحوا."  

وقال مايرز الذي يعد اكبر المستشارين العسكريين لبوش "لن نتفاوض مع الارهابيين بشأن الرهائن.. انها حقيقة ابدية."  

ولكن مايرز قال "يمكنني ان اقول لكم ايضا.. اننا سوف نفعل كل ما في وسعنا من اجل اعادتهما احياء وفي حالة طيبة."  

ولم يؤكد الجيش الاميركي ان موبين محتجز ولكن جنديا اميركيا حدد هويته بانه "كيث ماثيو موبين" في الشريط. وقال محتجزو الجندي الذين لم يحددوا هويتهم انه في حالة طيبة وعرضوا استبداله بسجناء عراقيين تحتجزهم قوات الاحتلال التي تقودها الولايات المتحدة. 

وفقد موبين وجندي آخر هو السارجنت المر كروز (40 عاما) من جرينسبورو بنورث كارولاينا منذ نصب كمين لقافلة الوقود العسكرية التي كانا فيها قرب بغداد. وهما ينتميان الى سرية النقل رقم 724 .  

وقالت رايس "اننا نعمل كما تعتقدون لنحاول ونرى ما يمكن عمله من اجل اطلاق سراح الرهائن لكن ذلك يجب ان يكون مفهوما في اطار عدم السماح بترويع الولايات المتحدة ولا حلفائها ولا الشعب العراقي في هذه المسألة." 

واحتجز عدد متزايد من عمال الانشاء وعمال المعونة المدنيين الاجانب في العراق خلال الشهر الجاري ويطالب محتجزوهم من دول مثل اليابان وايطاليا ان تسحب قواتها العسكرية. 

وقتل رهينة واحد على الاقل وهو ايطالي مدني على يد خاطفيه—(البوابة)—(مصادر متعددة) 


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك