هجوم انتحاري ومقتل مسلحين في الهجوم على مشفى كابل

منشور 08 آذار / مارس 2017 - 09:13
قتيلان من الارهابيين
قتيلان من الارهابيين

أعلنت مصادر رسمية لوكالة فرانس برس أن هجوما وقع صباح الأربعاء، على المستشفى العسكري في كابل، الذي يتسع لـ400 مريض، موضحين أن عددا من المهاجمين تحصنوا في داخله.
وقال الناطق باسم وزارة الدفاع الأفغانية الجنرال دولت وزيري إن "مستشفى سردار داود خان يتعرض لهجوم ونعرف أن عددا من المهاجمين دخلوا إليه".

دان الرئيس الأفغاني الهجوم الإرهابي على المستشفى وقال متحدثا في احتفال بمناسبة يوم المرأة العالمي "الهجوم على المستشفى هو هجوم على نساء أفغانستان وعلى كل الشعب الأفغاني".

وبحسب وسائل إعلام محلية أفغانية فقد أدى انفجار ضخم وقع الأربعاء 8 مارس/آذار عند بوابة مستشفى سردار العسكري قرب السفارة الأمريكية، وسط العاصمة الأفغانية كابل، إلى مقتل شخصين وإصابة ما لا يقل عن 12 آخرين.

وأفادت قناة Khurshid نقلا عن مصدر أمني أن الإرهابيين الذين هاجموا المستشفى الأفغاني صباح الأربعاء وسط كابل احتجزوا رهائن من الطاقم الطبي والمرضى.

ووفق القناة جرت ثلاثة انفجارات قوية على الأقل بعد بدء الهجوم الإرهابي.

وأعلنت وزارة الدفاع الأفغانية عن مقتل اثنين من الإرهابيين.

وذكرت مصادر أمنية ووسائل إعلام محلية، أن خمسة مسلحين يرتدون معاطف بيضاء هاجموا المستشفى حيث فجر أحدهم نفسه عند مدخله، فيما دخل باقي المهاجمين إلى المبنى وسط اشتباكات دارت في طوابق المشفى بين المهاجمين والعناصر الأمنية.

وذكر صحفي لوكالة "فرانس برس أنه سمع أولا إطلاق نار ثم دوي انفجار حوالى الساعة 09:10 (04:40 ت غ).

وقال مصدر أمني طالبا عدم كشف هويته إن "انتحاريا فجر شحنته أمام المستشفى العسكري. وبعد ذلك دخل عدد من المهاجمين إلى المستشفى وما زالوا في داخله".

وكتب طبيب في المستشفى على موقع فيسبوك للتواصل الاجتماعي "دخل المهاجمون إلى المستشفى، صلوا من أجلنا".

ولم تعلن أي حصيلة للضحايا على الفور.


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك