مسلحون يقتلون قياديا بالتيار الصدري في بغداد

منشور 29 حزيران / يونيو 2021 - 07:41
مسلحون يقتلون قياديا بالتيار الصدري في بغداد

لم تعلن بعد أي جهة مسؤوليتها عن عملية الاغتيال التي استهدفت القيادي الصدري نصير أبو ردع المحمداوي.

أفاد مصدر أمني عراقي الثلاثاء، بمقتل قيادي في "سرايا السلام" الجناح العسكري للتيار الصدري، بهجوم مسلح شنه مجهولون في العاصمة بغداد.

وقال المصدر، وهو ضابط في شرطة بغداد لمراسل الأناضول، إن "مسلحين مجهولين أطلقوا النار من مسدسات على القيادي في سرايا السلام نصير أبو ردع المحمداوي في حي الرسالة جنوب غربي بغداد".

وأضاف المصدر الذي طلب عدم نشر اسمه لأنه غير مخول بالحديث للإعلام، أن "الهجوم وقع في وقت متأخر مساء الإثنين، وأسفر عن مقتل المحمداوي في الحال".

وأشار إلى أن "السلطات المختصة فتحت تحقيقا في الحادث للوصول إلى الجناة الذين فروا إلى جهة مجهولة"، دون مزيد من التفاصيل.

ولم تتبنّ أي جهة مسؤوليتها عن الحادث، كما لم يصدر أي تعليق من السلطات الأمنية أو التيار الصدري بشأنه حتى الساعة (7:00 ت.غ).

و"سرايا السلام" هي الجناح المسلح للتيار الصدري الذي يتزعمه مقتدى الصدر، وهي أحد فصائل "الحشد الشعبي" التابع رسمياً للقوات المسلحة العراقية.

ويأتي الحادث وسط تحذيرات من احتمال تصاعد أعمال العنف مع قرب الانتخابات البرلمانية المبكرة المقررة في 10 أكتوبر/تشرين الأول المقبل.

وكان تحالف "سائرون" المدعوم من الصدر قد تصدر الانتخابات السابقة 2018 بحصوله على 54 من أصل 329 مقعداً، ويطمح في كسب المزيد من المقاعد بالانتخابات المقبلة للحصول على منصب رئيس الوزراء.


© 2000 - 2021 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك