مصادر أميركية: الروس يعتقدون ان قنبلة أسقطت الطائرة في سيناء

منشور 10 تِشْرِين الثَّانِي / نوفمبر 2015 - 08:31
ارشيف
ارشيف

قالت مصادر أمريكية مطلعة يوم الاثنين إن اتصالات رصدتها وكالات مخابرات أمريكية لمسؤولين روس أظهرت أن روسيا تعتقد أن قنبلة أسقطت الطائرة الروسية فوق شبه جزيرة سيناء المصرية في 31 أكتوبر تشرين الأول.

وقالت المصادر إن ما تم رصده كان ضمن الأدلة التي دفعت المسؤولين الأمريكيين للاشتباه بأن قنبلة زرعت في الطائرة الايرباص 321 التابعة لشركة متروجيت في الرحلة 9268 تسببت في انفجارها بعد وقت قصير من إقلاعها من مطار شرم الشيخ المصري.

وقتل 224 هم كل من كانوا على متن الطائرة من ركاب وأعضاء طاقم عندما تحطمت الطائرة وهي في طريقها إلى سان بطرسبرج.

ولم تعلن مصر وروسيا حتى الآن رسميا عن سبب سقوط الطائرة. ورفض البلدان كلاهما تقديرات أمريكية وبريطانية الأسبوع الماضي بأن قنبلة هي على الأرجح السبب في الحادث باعتبار ذلك أمرا سابقا لأوانه. وألغت شركات طيران أجنبية العديد من الرحلات إلى منتجعات البحر الأحمر المصرية بعد الحادث.

وأعلنت روسيا في باديء الأمر أن رحلات الطيران إلى شرم الشيخ ستستمر لكنها عادت وعلقت الرحلات إلى شرم الشيخ. وفي مطلع الأسبوع بدأت روسيا عملية لإجلاء آلاف من مواطنيها العالقين في سيناء بعد إلغاء الرحلات العادية.

وبعد أيام من الحادث أشار مسؤولون من الحكومتين الأمريكية والبريطانية إلى أنه تم اعتراض "دردشة" تشير الي ان الطائرة اسقطت بفعل قنبلة.

وأعلنت ولاية سيناء -فرع تنظيم الدولة الإسلامية- المسؤولية عن الحادث وأشارت إلى أنه جاء ردا على التدخل العسكري الروسي في الحرب الأهلية في سوريا.

وقال مصدر بالحكومة الأمريكية يوم الاثنين إن روسيا ومصر لم تقبلا عرضا من مكتب التحقيقات الاتحادي للمساعدة في التحقيق في سقوط الطائرة الروسية.

وقال جوشوا كامبل المتحدث باسم مكتب التحقيقات الاتحادي إن المكتب عرض "مساعدة في الطب الشرعي" وخدمات أخرى لم يحددها على مصر وروسيا.

وأبلغ وزير الخارجية البريطاني فيليب هاموند محطة تلفزيون سي.إن.إن الأمريكية "الاحتمالات التي ترجح وجود عبوة ناسفة على متن الطائرة أكثر من الاحتمالات التي لا ترجح تلك الفرضية."

وأضاف أن هناك "احتمالا كبيرا" لتورط تنظيم الدولة الإسلامية.

وقال هاموند إن تحليل حطام الطائرة هو وحده الذي قد يتوصل إلى ما إذا كانت قنبلة هي المسؤولة عن تحطم الطائرة. وأضاف أنه إذا ثبت أنها كانت قنبلة فإنه يجب التحقيق لمعرفة ما إذا كان هجوما موجها من مقر تنظيم الدولة الإسلامية في سوريا أو أنه هجوم شنه شخص ما تأثر بالمواد الدعائية للجماعة المتشددة.

وأثار احتمال نجاح عناصر للدولة الإسلامية في اختراق مطار شرم الشيخ وزرع قنبلة على متن طائرة ركاب قلق المسؤولين الأمريكيين من الخطورة التي يمثلها فرع التنظيم في سيناء.

وقال مسؤول أمريكي طلب عدم الكشف عن هويته "هذا الأمر عزز المخاوف."


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك